منوعات

رغم الاختبار الفاشل لها، الطلبات تنهال على سيارة «تسلا» المستوحاة من فيلمي خيالي

قال إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركة «تسلا» الأمريكية‭ ‬للسيارات، إن الشركة تلقت حتى الآن نحو 150 ألف طلب لشراء الشاحنة الصغيرة الكهربائية الجديدة «سايبرترك»، التي كشفت عنها الشركة.

وقال ماسك، في تغريدة على تويتر، السبت 23 نوفمبر/تشرين الثاني 2019: «بلغ عدد الطلبيات على سايبرترك 146 ألف طلب حتى الآن»، مضيفاً أنها تمت من دون أي إعلانات.

ويأتي هذا الكم الكبير من الطلبيات، على الرغم من أن الكشف عن السيارة «البيك أب» شهد انتكاسة كبيرة، عندما تحطم زجاج نوافذها «المصفح» في حفل التدشين الذي طال انتظاره.

وانتقد ماسك خلال حفل التدشين الذي أقيم في لوس أنجلوس، تصميم وإمكانات الشاحنات السائدة، لكنه اهتز عندما تحطمت نوافذ الشاحنة الجديدة في أثناء اختبارها.

وشاحنة تسلا Cybertruck تتوافر بثلاث فئات من ناحية مدى الشحن الكهربائي، النسخة الأقل ستقطع 402 كم بالشحنة الواحدة، والنسخة الأعلى تستطيع قطع مسافة تصل إلى 805 كم بالشحنة الواحدة.

أما سعرها فسيكون 39.900 دولار أمريكي للنسخة التي تعمل على محرك كهربائي وحيد بنظام دفع خلفي للعجلات، والتي يبلغ مدى المسافة التي تقطعها بالشحنة الكهربائية الواحدة 402 كم، وتتسارع من 0 إلى 96 كم/س في 6.5 ثانية.

وبفئتها الأعلى التي تعتمد على 3 محركات كهربائية، يبدأ السعر من 69.900 دولار أمريكي، وهذه النسخة تستطيع قطع مسافة تصل إلى 805 كم بالشحنة الواحدة.

كان ماسك قد وصف المركبة سابقاً بأنها «شاحنة خفيفة تناسب المستقبل بتصميم مستوحى من السيارات الخيالية لفيلم Blade Runner وألعاب السايبربانك (نوع من الخيال العلمي يركز على عالم التقنية)».

ونتيجة لفشل تجربة الشاحنة، هبط سعر سهم شركة تسلا بنسبة 6%، ليتراجع صافي قيمة ثروة ماسك الشخصية بمقدار 768 مليون دولار في يوم واحد، وفقاً لمجلة Forbes الأمريكية، لكن لا يزال صافي قيمة ثروة ماسك يزيد على 20 مليار دولار.

وهذه ليست المرة الأولى التي تتسبب فيها تصرفات إيلون ماسك الاستعراضية ف هبوط قيمة أسهم الشركة. فمنذ عام مضى، تراجعت أسهم Tesla بالنسبة نفسها (6%)، حين قرر ماسك تدخين الماريجوانا خلال برنامج يُبَث مباشرة على الإنترنت.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى