آخر الأخبار

دولتان إفريقيتان تتفقان على تسديد دين بقيمة 92 مليون دولار بقطيع من الأبقار

اتفقت تشاد على تسديد ديونها البالغة 92 مليون دولار لأنغولا، عن طريق
المقايضة برؤوس من الأبقار، بعد أن عانت تشاد، التي تعتبر موطناً لـ93 مليون رأس
ماشية، من انهيار أسعار النفط.

حسب ما نشرته صحيفة The Times البريطانية، الخميس 19
مارس/آذار 2020، تسوي تشاد، التي تعاني نقصاً في النقد، ديناً قيمته 92 مليون
دولار عن طريق الماشية. إذ وصلت الدفعة الأولى التي كانت في صورة 1500 رأس ماشية
إلى أنغولا، ومن المتوقع وصول 11 ألفاً أخرى هذا العام. 

قال وزير زراعة أنغولا أنطونيو دي أسيس لصحيفة Jornal de Angola
الأنغولية، إن أنغولا وافقت على استيراد 75 ألف رأس ماشية على مدار 6 سنوات، تكافئ
الواحدة منها تقريباً 1270 دولاراً، مقابل تسوية دين تشاد في عام 2017.

كان الوزير يتفقد وحدة الحجر الصحي الجديدة الشاسعة خارج العاصمة
لواندا، التي ستضم الماشية التي ستأتي من سلالات البقر الكوري، والبقر الشوا، وبقر
الفولاني الأحمر، وغيرها.

يُنظر لهذا الاتفاق على أنه مفيد لكلتا الدولتين، اللتين تترنحان من
انهيار أسعار النفط في عام 2014، وتعانيان من أجل سداد الديون الدولية. أجبرت
الديون تشاد، التي استقلت عن فرنسا في عام 1960، على تقليل الإنفاق العام إلى
الثلث.

انخفض متوسط الدخل السنوي للفرد من 995 جنيهاً إسترلينياً (1150
دولاراً) في عام 2014 إلى 670 جنيهاً إسترلينياً (775 دولاراً) في عام 2017، وتحتل
تشاد المرتبة رقم 186 من بين 189 دولة على مؤشر التنمية البشرية للأمم المتحدة. 

بينما على النقيض، فقدت أنغولا كثيراً من ثروتها الحيوانية بسبب
الجفاف الذي خرب إفريقيا الجنوبية في العامين الماضيين، وأفقر معظم السكان.

وصف تيم جونز من ائتلاف يوبيل الاتفاق بأنه “حل مبتكر
بالتأكيد”، وقال: “من الجيد توصل الدول الإفريقية لاتفاق يُمكنها من دعم
بعضها البعض”.

لكن هذه الخطة لن تُحدث فارقاً ملحوظاً في الديون الهائلة لتشاد، التي
تعادل تقريباً 47% من اقتصادها. في عام 2014 اقترضت شركة النفط التابعة للدولة
1.27 مليار دولار من شركة Glencore وهي شركة نفط خام أنغولية سويسرية، في صفقة
قال عنها رئيس تشاد ديبي إنها “صفقة (أبرمها) أحمق”. 

كان من المقرر سداد هذا الدين عن طريق النفط الخام، الذي كانت قيمته
أكثر من 92.5 دولار للبرميل. بعد عامين انهار السعر، وابتلعت دفعات الدين 85% من
عائدات النفط المتضائلة لتشاد. واتفقت تشاد وشركة Glencore على
إعادة جدولة الدين.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى