منوعات

دخل مصحة عقلية لإتقان أحد أدواره ومنع من العرض في ماليزيا.. ما لا تعرفه عن براد بيت

هل كنت تعرف أن براد بيت دخل مصحة عقلية ليتقن أحد أدواره، وأنه حائز على رخصة لقيادة طائرته الخاصة؟ جميعنا نعلم أخبار نجم هوليوود التي تتصدر الصحف خاصة تلك التي تتعلق بزيجاته وعلاقاته الغرامية، لكن هناك جوانب أخرى مثيرة للاهتمام قد لا تكون تعرفها عن براد بيت.. إليك 9 من أبرزها  

من المعروف أن فيلم Mr and Mrs Smith كان شرارة الحب الأولى بين براد بيت وأنجيلينا جولي، لكن في البداية كانت بطولة هذا الفيلم لنيكول كيدمان إلى جانب بيت.

بعد تصوير عدة مشاهد بين كيدمان وبيت كان من الواضح انعدام الكيمياء بين الاثنين، مما دفع بيت إلى الانسحاب من العمل إذ لم يكن مقتنعاً بنجاحه

بعد ذلك عرض صناع العمل البطولة على أنجيلينا جولي بدلاً من كيدمان، مما شجع براد بيت على الانضمام ثانية إلى الفيلم الذي حقق نجاحاً باهراً بسبب التناغم الواضح بين بطليه

إلى جانب إبداعه في مجال السينما، لطالما كان براد بيت وجهاً إعلانياً مميزاً لعدد من الشركات كان أبرزها Toyota.

لكن إعلاناته تلك منعت من العرض في ماليزيا والسبب: وسامته!

إذ اعتقدت لجنة الرقابة على الإعلانات أن براد بيت يبدو وسيماً للغاية في تلك الإعلانات لدرجة أن الرجال قد يقارنون أنفسهم به وينتهي بهم الأمر بالشعور بالدونية.

كانت زوجته السابقة أنجيلينا جولي قد حصلت على شهادة معتمدة لقيادة طائرتها الخاصة، وحثته حتى يحصل هو الآخر على رخصته الخاصة.

وهذا ما حدث بالفعل، وسرعان ما تطور هوس بيت بالطائرات خاصة القديمة، فقد اشترى طائرة قديمة تعود إلى حقبة الحرب العالمية الثانية مقابل 3.3 مليون دولار في عام 2013.

يعتبر براد بيت أول رجل على الإطلاق يحظى بلقب “أكثر الرجال جاذبية” مرتين وهو على قيد الحياة، من قبل مجلة People.

فقد حاز على اللقب أول مرة في العام 1994 وثاني مرة في العام 2000، ومن بعده حصل عدة ممثلين آخرين على اللقب مرتين أيضاً مثل جوني ديب وجورج كلوني.  

قبل أن يصل إلى النجومية كان براد بيت رجلاً عصامياً عمل في العديد من المجالات لكسب المال، وكان أبرزها عمله في مطعم للوجبات السريعة.

إذ كان عمله يتمثل بارتداء زي دجاجة عملاقة تقف على باب المطعم للترحيب بالزبائن، كما عمل كسائق لسيارة ليموزين وعمل بتحميل ونقل البضائع.

تشارك براد بيت مع زوجته السابقة أنجيلينا جولي بشغف الأعمال الخيرية، حتى إنهما كانا يذهبان معاً في “مواعيد خيرية”.

فعلى سبيل المثال سافر الاثنان إلى باكستان لمسح الأضرار التي خلفها زلزال كشمير في عام 2005، كما توجها إلى هايتي حيث زارا العديد من المدارس ومراكز الأطفال المتضررة من الكوارث الطبيعية.

وبعيداً عن نشاطاته مع جولي، يعتبر بيت واحداً من أكثر مشاهير هوليوود التزاماً بالأعمال الخيرية حيث اعتاد على السفر إلى جميع أنحاء العالم لمساعدة الأفراد المتضررين من الكوارث المختلفة.

هناك العديد من الممثلين في هوليوود الذين لم يكملوا دراستهم، ولاحقوا أحلامهم ليصبحوا نجوماً فيما بعد، لكن براد بيت هو الوحيد الذي تخلى عن دراسته قبل أسبوعين فقط من تخرجه وسافر إلى هوليوود وهو لا يملك إلا بضع مئات من الدولارت في جيبه.

وفقاً لما ورد في موقع Insider كان براد بيت طالباً مجداً وقد دخل إلى كلية الصحافة عن جدارة، وتفوق في جميع السنوات، لكنه لم يصبر لينال شهادته في السنة الأخيرة وتوجه إلى هوليوود عوضاً عن ذلك.

عندما خطب براد بيت جينيفر آنستون قدم لها خاتماً مصنوعاً خصيصاً لها وقد اشترط على صناع الخاتم عدم تصميم مثله لأي عميل آخر.

لكن نجم هوليوود اكتشف أن الشركة المصممة تبيع التصميم علناً على موقعها تحت اسم “خاتم خطوبة براد وجينيفر”، مما دفعه إلى رفع دعوى قضائية تصدرت أخبارها عناوين الصحف آنذاك.

براد بيت من الممثلين القلائل الذين يندمجون بأدوارهم إلى أبعد حد، لدرجة أنه تعمد أن يصبح شكله أقل وسامة ليصبح مناسباً لدوره في فيلم Fight Club فقصد عيادة طبيب الأسنان ليقوم بتشويه أسنانه الأمامية بطرق احترافية.

كما أنه قضى وقتاً لا بأس فيه في مصحة للأمراض العقلية يخالط المرضى والأطباء وذلك ليتقن دوره في فيلم Twelve Monkeys.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى