كتاب وادباء

دحلانكو للانتاج السينمائى و توريد المجاميع و الكومبارس

دحلانكو للانتاج السينمائى و توريد المجاميع و الكومبارس

بقلم الكاتب

عبدالسلام جابر

المهندس عبد السلام جابر 

شاهدت ذلك الفيلم المنتشر على شبكات المعلومات الخاص بما يعرف بجماعة امارة سيناء الاسلاميه , او بيت المقدس , او اى شئ

المهم تذكرت على طول فنان كومبارس كان يظهر فى الكثير من الافلام القديمه اسمه الطوخى توفيق و هو شقيق سميحه توفيق و عمته سميحه الطوخى , و بدأ حياته فى سيرك , ثم مورد مجاميع لتنفيذ المعارك فى الافلام الابيض و الاسود و براميل المخلل تتطاير و كاوتش العربات يضرب به البطل العصابه و اسماعيل ياسين يمسك مطرقه خشبيه على راس من يقترب منه , و الضرب مستمر و يتطاير الكومبارس هنا و هناك كالبلياتشوا , و لا ننسي تكتيف البطل فى سلاسل متدليه فى مخزن العصابه , و قد تمكن الطوخى من البطل و نزل ضربا فيه اسفل بطنه , و كانت معظم هذه الافلام بتشجيع من الضباط الاحرار فيما يعرف بسلسلة افلام اسماعيل ياسين فى اى حاجه فى الجيش

الطوخى

الطوخى توفيق                                                    

دحلان

محمد دحلان 

المهم نعود الى الوراء قليلا و ليس قبل الثورة , بل بعد الثورة , حيث كان هناك حادثان , الاول هو تفجير خط الغاز للمره العشرتاشر

( كلاكيت عشرتاشر مره ) و علقت ساعتها انى ساقطع ذراعى اذا تم القبض على من يرتكب هذا العمل ( ايام مجلس طنطاوى ) , و رد احد الاصدقاء : ياااااه للدرجه دى الياس !!!! , لم يكن ياسا بل كنت اشم رائحه قذره من هذا العمل لها هدف معين , او قل هناك صراع , او قل هناك رساله موجهه من جهه الى جهات اخرى , بخصوص هذا الغاز , او قل هذه الثروه , و كانها ميراث من المخلوع مبارك , يتعارك عليه ورثه , على طريق ولع فى الزرع , او فى القطن او عيارين فى الهواء ضد مجهول , و كنت اعتقد بل كنت قريبا من الحقيقه الى حد ما ان وراء هذا كله مجموعه من مخابرات مبارك مازالت تحت سيطرة عمر سليمان تلاعب المجلس العسكرى ……

ثم كانت الحادثه الثانيه و هى توجيه الثورة لمنخنى اخر ( متعمد او موجه ) نحو سفارة اسرائيل و التهديد بزحف الالاف على حدود اسرائيل و يومها تسلق شاب العماره و نزع العلم الاسرائيلى , و كان يقابل ذلك نعومه من الجيش لا تتناسب مع القسوه الان , و كانها رساله من الجيش الى اسرائيل او امريكا , اننا نحن من فى يدنا تحريك الشارع او ايقافه , و تم فعلا بعدها قفل الطريق امام الشباب للعبور لسيناء و عمل سور خرسانى حول السفاره , و اذكر هنا يومها ان اتصل بى زميل و اخ فلسطينى واع و قال لى اتركوا فلسطين , المهم ثورتكم تنجح , انتم الاهم , ليست فلسطين معركتكم الان .

المهم بعد هذا السرد اعود الى عنوان الموضوع و هو دحلانكو للانتاج السينمائى و توريد المجاميع و الكومبارس

هذا الدحلان المتهم بالتخابر مع اسرائيل و المتهم بالاختلاس , بل و المتهم بتصفية اعضاء من حماس مثل المبحوح فى الامارات , و الصديق المقرب من العسكر و الامارات و البابا تاوضرس ( حيث اجتمع به فى ابوظبى )

هذا الدحلان اعلنها اكثر من مره انه متواجد فى سيناء هو و جنوده ( أقصد كومبارسه ) و ينفذ عمليات بعلم العسكر فى مصر بسيناء

و جاء حادث خطف الجنود فى سيناء اثناء حكم الرئيس مرسي , ثم الافراج عنهم , و كان حادثا شممت فيه رائحة نفاذه لفيلم سينمائى بدائى , المقصود به هو الرئيس مرسي شخصيا , مع العلم ان من افرج عن المعتقلين الاسلاميين هو المجلس و ليس مرسي

ثم ياتى فيلم الاماره الاسلاميه فى سيناء , حيث يجب ان نحيى هنا العسكر على ارتفاع مستوى الاداء التمثيلى , بقيادة دحلان مورد الكومبارس حيث شاهدنا فيلما قريب الى الواقعيه , لكن فى نفس الوقت لا يصدقه عقل , و قبله التسريب المتعمد لحفلة تعذيب اهالى سيناء , و قبله اعلان السيسي ان الاداء الامنى السئ يهدد بانفصال سيناء

هم يريدون ان يخلقوا بوبع و يوهموا الشعب بان هناك ارهاب فعلا و يعلمون انهم لم ينجحوا حتى الان فى استفزاز الثورا المتمسكين بالسلميه طريقا و نهجا رغم الاستفزاز و الحرق و القتل و اوكازيونات احكام الاعدام و التهم المعلبه و التعذيب فى السجون , و القتل العشوائى

ارى ان هناك اطرافا تتصارع على سيناء و ان هذه الاطراف هى عسكر الانقلاب و اسرائيل و الامارات , لشئ ما يجرى , اما انتفاع بشمال سيناء او كلها او انفصالها كما يريدون ان يوحوا لنا , و البديل تعديل حدود الشمال بما فيها من حقول غاز لصالح اليونان و قبرص و اسرائيل , و الاغراء بضم طبرق بما فيها من بترول , و تاريخ قبطى قديم حيث خرج منها رهبان اقباط ليبيون كثيرين قبل الفتح الاسلامى , يغرى باحلام مجنونه غير منطقيه بدوله قبطيه من وادى النطرون لطبرق , و هذا يفسر قتلى الفرافره 40% اقباط , و من قبل ما اطلق عليه مبشرين فى ليبيا , بل هناك صفحات ليبيه نشرت تواجد قبطى متحكم فى السوق فى بنغازى كثيف

اذا هناك صراع قوى اقليميه على مصر و قوى داخليه هى عسكر الانقلاب و احلام الكنيسه التى اعترف الكثير من الاقباط الوطنيين انها تخدعهم , هناك مخطط يتسارع تنفيذه بدقه , و كان هذا المخطط ينفذ ببطء او قل بمقاومه ايام مبارك , و كان مبارك حجر عثره فى تنفيذه ليس لفائض وطنيه بقدر ما هو حرص على الا يورث ابنه عوامل دماره اذا ورث الحكم .

و للحديث بقيه

تعليق واحد

  1. بدأ الفساد وقوى الثورة المضادة والأمن الصهيونى وعسكر كامب ديفيد يستدعى الوجوه القديمة التى حشرت نفسها فى ميدان التحرير خلال ثورة 25 يناير والذى تغير إسمه منذ إحتلال العسكر له بميدان العبودية بسبب فتحه أمام المرتزقة والخونة والعبيد ليجددوا نفس اللعبة القديمة وبنفس الأفكار القديمة وهى الإدعاء أن فرق من الجيش أو بعضه ضد السيسى وهو ما أشيع خلال ثورة 25 يناير أن العسكر ضد المخلوع وهذا جعل الشعب فى ذلك الوقت يؤمن بأن عسكر كامب ديفيد معه ويدافع عنه بإعتباره جزء من الشعب وإتضح أن المخلوع هذا ما هو إلا ممثل لهم كأداة للهيمنة على البلد فقدموا له العون وذبحوا الثوار أولا من تحت القناع ثم نزعوه بعد ذلك ليظهر الوجه القبيح كعسكر عميل للنفوذ الصهيوصليبى .
    ونحن لا نأبه لهذا لكن ليس هذا صراع بين فئتين إنما هو صراع بين شعب مسلم يعيش فى وطن إسلامى يريد أن يكون سيدا فيه ويتمتع بحقوق المواطنه والعيش الكريم ويريد أن يشعر بآدميته وكرامته فى وطن يأخذ مكانه تحت الشمس ويساهم فى صنع التقدم والرخاء فى منظومة الحضارة الإنسانية وبين القوى الصهيوصليبية والتى أبت إلا أن تعيش شعوب الدول العربية والإسلامية فى إقطاعيات متخلفة يشقى فيها الفرد كحيوان يبحث عما يسد يه جوعه وجوع أسرته ولا وقت لديه ليفكر أو يتعلم أو يبحث عن الحقيقة فهذه صنفوها كرفاهية لا يجب أن يستمتع بها الشعوب العربية والإسلامية ولذلك إستغل الفساد آلة الإعلام الضخمة فى توجيه الناس بحكم الجهل والتخلف والفقر الذى يعيش فيه إلى الحفاظ على وضع الإقطاعية ومنظومة العبيد فيا ثوار الوطن وشرفائه لا تنخدعوا بهذه اللعبة التى يزاولها عليكم المعسكر الصهيوصليبى وينفذها أدواته إنما إجعلوا شعاركم قول الله تعالى :[ الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُوا لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَانًا وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ].آل عمران 173.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى