الأرشيف

حكاية ثورة

بقلم الشاعر الثائر

طه متولى رضوان k

طه متولى رضوان

===========

سياسة

هية تكية و عايشين فيها

و للا  وسية  و  ملك  كمان

***

اللي  يقولك  بعشق  بلدي

و اللي  يقولك  دول  إخوان

***

كنا زمان عارفين حقيقتهم

و اتجمعنا هناك في ميدان

***

كنا خلاص جايبين نهايتهم

عارفين   كل   منافق  خان

***

قلنا خلاص دي بلدنا هتطلع

و نشوف  خير  ألوان و الوان

***

الجزم

بس العسكر ضحكوا علينا

فرقوا بيننا عشان نتهان

***

قال لك ده ليبرالي و سلفي

و قال لك دول حبة إخوان

***

سلطوا بيننا كلابهم تجري

و ملوا دماغنا كلام خربان

***

مسكوا  مبارك  برة وقالوا

عنه معانا عميل وجبان

***

لازم بكرة نحاكمه بإيدنا

واحنا فرحنا كمان و كمان

***

لكن  حرقوا  أدلة  كتيرة

وقالوا شعارنا العدل ميزان

***

لازم   يطلع    هو   براءة

علشان  سنه  كبير غلبان

***

واحنا  وافقنا  بكل  هبلنا

و فاكرين  اننا  فزنا  كمان

***

و هنختار  ريس  بأصواتنا

وتعيش مصر ف خير وأمان

***

و نجح  واحد  بيخاف  ربه

حط   شعاره   من   القرآن

***

وحمى الأرض وصان العرض

و اشترى  قمح  من الغلبان

***

قال  هنوفر  قوتنا  دواءنا

و مصر  هتقوى بكل مكان

***

و عدل بيننا وزاد رواتبنا

و المسكين أصبح فرحان

***

عشنا فعهده براس مرفوعة

و  عدونا   عايش   قلقان

***

لكن   رجعوا  العسكر قالوا

لو  سيبناه   كدبنا   هيبان

***

واحنا هنخسر كل  فلوسنا

لازم  نخلص  من  الإخوان

***

إشي سرقة و إشي حرب شوارع

و التمويل  بقا  عربي كمان

***

و الداخلية  كانت  في إجازة

حتى  الجيش  خايف هربان

***

و الإعلام  بقا  كله  شتيمة

يد   خبيثة   لكل    جبان

***

و البنزين عبوه في جراكن

و  الكهربا   قطعوها   كمان

***

قالوا حرامي خاين و عميل

و احنا  جرينا على الميدان

***

لازم   يرحل   لازم  يرحل

و احنا   زهقنا  من  الإخوان

***

جالنا  زعيم  هيخلي  بلدنا

أحلى  و أغنى  و أعلى كمان

***

قال لنا بكرة تشوفوا بلدنا

شمس    منورة    كل   مكان

***

قال  و  هشغل  كل  شبابنا

و  الأسعار   ترجع    لزمان

***

بس عرفنا انه عميل خاين

خلانا شعب فقير جوعان

***

و بدال ما يشغل في مصانع

حطنا    كلنا   في   اللومان 

***

و مسك  كل  أولادنا حبسهم

قال  لك  دول  سبب الأحزان

***

و خرب  بيتنا  و باع  ميتنا

وآدي الزرع اهو مات عطشان

***

و  وهب   أرضنا    للسعودية

و  إدى     حلايب     للسودان

***

و الدور جاي بكرة على سينا

و  بكرة  يبيع  شبرا و حلوان

***

هي حقيقة خلاص عارفينها

اللي    يوافقه    أكيد    خوان

***

وادي  بلدنا  و  حالها  قصادنا

كلنا    شاربين   من   الكيعان

***

صحصح قل لي يا واد يا مفتح

ايه  م  الذل  باقي  لنا كمان

***

لو موقفناش وقفة راجل

نعدم كل خسيس و جبان

***

يبقى هنفضل تحت رجولهم

و نعيش عمرنا في التوهان

***

اللي  يفرط  يوم في كرامته

يبقى  يعيش  و يموت متهان

***

و اللي   بيفهم   لازم  يهتف

آسفين      كلنا      للإخوان

===================

الشاعر طه رضوان

الأحد 29 مايو 2016 م

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى