منوعات

جيمس بوند يفشل في تمثيل المشاهد الخطيرة في آخر أفلام العميل 007.. سيحلّ سائقه الجريء مارك هيغينز محلَّه

يُعرف جيمس بوند بحبه للسيارات السريعة، وأشهرها سيارات آستون مارتن،
لكن تبيَّن أن دانيال كريغ لم يكن مسموحاً له بقيادة سيارة آستون مارتن DB5 طوال فترة تصوير فيلمه الأخير No Time To Die، الذي أدى فيه شخصية العميل 007، وفق ما جاء
في صحيفة The Daily Mail البريطانية.

قال الممثل البالغ من العمر
51 عاماً، في حديثه لمجلة Top Gear Magazine، الخميس
27 فبراير/شباط، إنه لم يتمكن من قيادة السيارة والتمثيل في آن واحد، لأن ذلك كان
يبدو خطِراً للغاية، لذا سيحلّ سائقه الجريء مارك هيغينز محلَّه خلال تصوير مشاهد
المطاردات عالية السرعة.

وعن أسباب هذا الوضع، شرح
دانيال قائلاً: “أنتم تعلمون أننا نتظاهر بكل ذلك، أليس كذلك؟ ليس مسموحاً
لنا بفعل أي من ذلك، رغم أنني أقود السيارات”.

تابع قائلاً: “سُمِحَ لي
بالقيام بمناورات بسيارة DB5 في
مدينة ماتيرا، وكان هذا رائعاً”.

تحدّث هيغينز مع مجلة Esquire حول
جلوسه خلف عجلة القيادة في آخر أفلام دانيال في سلسلة جيمس بوند، وكشف أن كل
“ما حدث كان حقيقياً”.

قال هيغينز: “أعتقد أن كثيراً من هذه الأفلام سوف تبتعد عن استخدام تقنية الصور المُنشأة بواسطة الحاسوب CGI، وتحاول جعل الأمر حقيقياً قدر المُستطاع، كانت الظروف التي كنا نقود فيها السيارات مُقيَّدة وصعبة للغاية، لذلك فهو مكان من الصعب أن تعمل فيه”. 

أضاف أنه بينما كان دانيال
“يستمتع بالقيادة عندما يمكنه ذلك”، كان سعيداً كذلك بالتراجع لترك
المحترفين يُنجزون العمل. 

قال هيغيز مازحاً: “إنه
ممثل رائع، لذا لحسن الحظ أنه يتركني أتولى أمر القيادة وأنا أتركه يتولى أمر
التمثيل، لذا فقد عقدنا اتفاقاً بسيطاً”.

برغم اتّخاذ الاحتياطات
اللازمة، لم يكن وقت دانيال في موقع التصوير خالياً من العناء، إذ تعرض لإصابة
خطيرة في كاحله أثناء تصوير مطاردات متفرقة في جامايكا، الوطن الروحي لإيان فلمنغ،
مؤلف سلسلة روايات جيمس بوند.

خضع الممثل لعملية جراحية
تلاها أسبوعان من إعادة التأهيل في مايو/أيار، مما تسبب في حدوث تأخيرات كثيرة في
إصدار الفيلم الذي طال انتظاره.

أصدر الحساب الرسمي 
للفيلم الخامس والعشرين من السلسلة على موقع تويتر بياناً بشأن إصاباته في ذلك
الوقت، جاء فيه: “سيخضع دانييل كريغ لعملية جراحية بسيطة في الكاحل ناتجة عن
إصابة تعرض لها أثناء التصوير في جامايكا”.

وتابع البيان: “سيستمر
تحضير الفيلم أثناء شفاء كريغ لمدة أسبوعين بعد الجراحة. لا يزال الفيلم في مساره
بالنسبة لتاريخ الإصدار المُقرّر في أبريل/نيسان 2020”.

من المقرر أن يُعرض No Time To Die في المملكة المتحدة في الثاني من
أبريل/نيسان، وفي الولايات المتحدة الأمريكية في العاشر من نفس الشهر.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى