رياضة

جورج كلوني لن يشتري نادي ملقا الإسباني لكنه صديق أحد الراغبين في شرائه

نفى مسؤولون في نادي ملقا، الذي يلعب في دوري الدرجة الثانية الإسباني، ما أُشيع عن رغبة نجم هوليوود جورج كلوني في شراء النادي من مالكه الحالي الشيخ عبدالله بن ناصر الأحمد.

وكانت شائعة انتشرت تفيد بأن الشيخ بعد إبعاده عن إدارة النادي بموجب حكم قضائي، قد يكون على استعداد لبيع أسهمه لمجموعة استثمارية أمريكية كبيرة، يمتلك ممثل هوليوود الشهير، جورج كلوني جزءاً منها، أو على الأقل هذا ما نُسب قبل أيام إلى أنتونيو أغيليرا، رئيس جمعية “صغار المساهمين” لملقا، إلى أن تواصلت معه صحيفة El Espanol الإلكترونية الإسبانية، حيث نفى كل ذلك.

وكانت أولى الشائعات المتعلقة بالبيع قد انطلقت في نهاية عام 2019، حين دخل رامون كالديرون، الرئيس السابق لنادي ريال مدريد، في المفاوضات التي تقرر فيها مستقبل نادي ملقا. برغم أن الأمر لم يُسفر عن شيء في النهاية، واصلت مجموعة “Blue Bay” الاستثمارية القطرية البحث عن مشترٍ للفريق الأندلسي.

اتضح أن طبيعة العلاقة بين كالديرون و”Blue Bay” هي أنه يعمل وسيطاً بين المجموعة ومجلس إدارة النادي. إذ اجتمع كالديرون مع ريتشارد شاهين، المدير العام للنادي، وذلك لمعرفة وضع النادي. وأيضاً استعانت المجموعة بكالديرون؛ لمحاولة التوسط لتغيير رغبة بن ناصر، الذي رفض البيع حتى ذلك الوقت.

ثم كانت النقطة الفاصلة حين حكمت قاضية إسبانية في ملقا بإبعاد الشيخ وأبنائه الثلاثة الذين كانوا يشغلون مناصب بمجلس إدارة النادي، بناءً على طلب مكتب المدعي العام، بالإضافة إلى تغريم الشيخ 5.4 مليون يورو (5.9 مليون دولار) بخصوص الدعوى الجنائية التي قدمتها جمعية “صغار المستثمرين” بشأن ادعاءات بالإدارة غير العادلة والاختلاس وإجراء اتفاقات استغلالية، بالإضافة إلى تحذير بالحجز على الممتلكات. 

حينها اضطر بن ناصر وأبناؤه إلى المغادرة بعد عشر سنوات قضوها في ملقا.

ويوم الإثنين 24 فبراير/شباط الماضي، أشيع نقلاً عن أنتونيو أغيليرا، رئيس جمعية “صغار المستثمرين” لملقا، أن بن ناصر مستعد لبيع أسهمه لمجموعة استثمارية أمريكية كبيرة ينوب عنها نجم هوليوود الشهير، جورج كلوني، لكن صحيفة El Español تمكّنت من الحديث مع أغيليرا الذي نفى الأمر، قائلاً: “هذا غير صحيح على الإطلاق، ولن يشتري جورج كلوني نادي ملقا”.

وأضاف أغيليرا: “كانت هناك بعض الأخبار التي نُسبت إليَّ، وهي كاذبة وغير صحيحة. لا يريد جورج كلوني أو أي رجال أعمال تابعين له شراء ملقا على الإطلاق؛ بل تهتم مجموعة من ستة رجال أعمال في كاليفورنيا، لديهم إمكانات اقتصادية كبيرة، بشراء النادي”.

وتابع: “يُعتبر أحد هؤلاء رجال الأعمال صديقاً لجورج كلوني، وكخدمة شخصية طلب منه أن يأتي إذا اشتروا النادي في النهاية ويتجول فيه ويبدأ بالركلة الأولى في ملعب لا روزاليدا، حيث سيكون كلوني الواجهة الدعائية للنادي خلال الأيام الأولى، لكن ليست له أي علاقة بعملية البيع”.

كانت الصفقة تسير بنجاح، وتوصل الطرفان إلى مبلغ متفق عليه، وكُتبت العقود، وأوشك الجميع على التوقيع، ووقتها طلب الشيخ 100 مليون يورو، ولم يوافق رجال الأعمال”.

ويبدو أن اهتمام رجال الأعمال هؤلاء بالنادي ليس وليد اللحظة؛ بل نشأ منذ سنوات. إذ قال أغيليرا: “قبل عامين جرى التوصل إلى اتفاق، إلا أن بن ناصر وضع شرطاً في اللحظة الأخيرة بأن يكون أولاده الثلاثة مديرين لملقا براتب يزيد على 500 ألف يورو سنوياً، ومنذ عدة أشهر، أصر الشيخ على أن ملقا لم يكن معروضاً للبيع، ولكن في النهاية جرى التوصل إلى اتفاقٍ لم ينجح”.

ويمر النادي الإسباني بموسم يصعب نسيانه لكثرة ما مر به من أحداث، بداية من الصيف الماضي حين كان يمتلك 11 لاعباً فقط حتى بعد بداية دوري الدرجة الثانية بـ3 أيام، ثم إقالة المدير الفني السابق فيكتور سانشيز ديل آمو، بسبب فضيحة الفيديو الجنسي له.

 وكانت بداية الموسم كارثية بالنسبة للفريق، إذ يتواصل هبوطه يوماً بعد يوم إلى مراكز الهبوط في دوري الدرجة الثانية، ويحتل الآن المركز الرابع عشر به.

حالياً، يبدو أن ملقا قد ينتهي به المطاف وهو يكافح للصعود إلى دوري الدرجة الأولى. 

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى