رياضة

توقع تألقهم من الموسم الماضي.. غوارديولا يكشف سر توهج ليستر سيتي هذا العام

كشف الإسباني بيب غوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي، أنه لم يفاجأ بأداء ليستر سيتي «الرائع» في الدوري الإنجليزي الممتاز، مؤكداً أنه كان يتوقع أن ينافس الثعالب على المراكز الأربعة الأولى بالموسم الجاري، وذلك قبل أن يستضيف السيتزين نظيره ليستر، على ملعب الاتحاد، مساء السبت، ضمن مباريات الجولة الـ18 للبريميرليغ.

وحقق مانشستر سيتي فوزاً صعباً في آخر مواجهاته على ليستر بتصويبة صاروخية لقائده السابق فينسنت كومباني، جعلت السيتيزنس على بُعد مباراة واحدة فقط من التتويج بالبريميرليغ، في الموسم الماضي.

وعلّق بيب على هذه المباراة قائلاً لصحيفة Mirror البريطانية: «في العام الماضي، بعد المباراة، شعرت بأن (ذلك سيكون مقدمة) لقتالهم في الموسم التالي (الجاري)؛ من أجل دخول المراكز الأربعة الأولى، وقد حدث ذلك، لقد قدّموا أداءً جيداً الموسم الماضي، خصوصاً بعدما تولى رودجرز قيادة الفريق، إنهم رائعون، واستكملوا ما انتهوا عليه الموسم الماضي».

ويتأخر مانشستر سيتي بفارق 4 نقاط عن ليستر سيتي، في حين يتطلع الفريقان إلى سد الفجوة مع ليفربول المتصدر.

وتابع غوارديولا عن ليستر: «لديهم فاعلية كبيرة في كل الخطوط، هم متماسكون ويلعبون بشكل جيد، خصوصاً في الهجمات المرتدة، هناك مباريات عدة يمكن من خلالها تقليص الفارق أو زيادته سواء مع الفرق التي أمامنا أو خلفنا، ومباراة اليوم من هذه النوعية».

واختتم حديثه قائلاً: «علينا أن نتعامل مع المباراة بأفضل ما يمكن وأن نفعل ما يجب علينا فعله، ستكون مواجهة صعبة بكل تأكيد، ولكننا نهدف إلى الفوز دائماً، وهو ما سنلعب لتحقيقه أمام ليستر بكل تأكيد».

يُذكر أن السيتي حقق انتصاراً ساحقاً على أرسنال بثلاثية نظيفة في الجولة الماضية من المسابقة، أعاد به الفريق إلى الواجهة بعد خسارة ديربي مانشستر أمام يونايتد، وفقدانه عديداً النقاط قبلها؛ وهو ما أدى إلى توسع الفارق في النقاط مع المتصدر ليفربول بشكل كبير.

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى