رياضة

تطور جديد في الصفقة.. مهاجم إنتر ميلان يرفض إغراءات البريميرليغ لتحقيق حلم قديم

يبدو أن الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز، مهاجم إنتر ميلان الإيطالي، يسعى لتحقيق حلم قديم باللعب مع مواطنه ليونيل ميسي، نجم برشلونة، في صفوف فريق واحد، وذلك في تطور جديد بشأن مستقبله بالملاعب، حيث رفض إغراءات أندية البريميرليغ لتحقيق ذلك الحلم.

ووفقاً لصحيفة Mundo الإسبانية، فإن لاوتارو أحد الأسماء التي أدرجها برشلونة في جدول أعماله للميركاتو الصيفي المقبل، وأشارت الصحيفة إلى أن لاوتارو يحلم بمزاملة مواطنه ليونيل ميسي، نجم برشلونة، في فريق واحد.

وأوضحت أن لاوتارو رفض عروضاً من مانشستر سيتي ويونايتد، منتظراً تحرُّك برشلونة للتعاقد معه، حيث إن عقده مع إنتر يمتد حتى صيف 2023، كما أن لديه شرطاً جزائياً بقيمة 111 مليون يورو، ولذلك إذا أراد برشلونة الصفقة بشكل جاد فعليه أن يفتح خزائنه.

يُذكر أن لاوتارو شارك هذا الموسم مع إنتر في 27 مباراة بمختلف البطولات، وأحرز 16 هدفاً، ومنح زملاءه 4 تمريرات حاسمة.

وقال أبيدال السكرتير الفني في برشلونة، عن ضمه بالشرط الجزائي: «الميزانية ليست لديَّ.. وظيفتي محاولة إقناع اللاعب، إذا أخبرتني الإدارة بأننا يمكننا القيام بذلك من الناحية المالية، فسيتم الأمر.. وإن لم يكن، فسيتعين علينا العثور على لاعب آخر».

وأضاف: «هو لاعب يعجبني كثيراً.. إنه من بين أفضل خمسة أو ستة لاعبين في العالم الآن، لكن هناك لاعبون آخرون في مركزه أُحبهم أيضاً».

وعن إمكانية تعارض ضم مهاجم جديد، مع عودة نيمار دا سيلفا من باريس سان جيرمان، أجاب: «ذلك يعتمد على التخطيط والجنسية وأشياء كثيرة، أقول مراراً إن الشيء المهم بالنسبة لي هو الجانب الرياضي، حيث أحاول تكوين فريق أقوى في الصيف المقبل، للوصول إلى أهدافنا.. وجود لاعبين موهوبين مثل لاوتارو ونيمار أو غيرهما، سيكون دائماً مفيداً للنادي».

وكان أبيدال قد دخل في أزمة مؤخراً مع ليو ميسي نجم الفريق، حيث لام بعض اللاعبين على عدم تعاونهم بالشكل الأنسب مع المدرب السابق إرنستو فالفيردي، قبل أن يردَّ ميسي بعنف ويرفض حديثه هذا بشكل قاطع.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى