رياضة

تركيز كبير في التدعيم بالشتاء.. إنتر ميلان يسرِّع إجراءات ضم إريكسن بخطوة تصعيدية

اقترب نادي إنتر ميلان الإيطالي من التعاقد مع الدنماركي كريستيان إريكسن، لاعب وسط توتنهام هوتسبير، خلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية في يناير/كانون الثاني الجاري، حيث قام بخطوة تصعيدية؛ لإنهاء إجراءات حسم الصفقة من النادي اللندني.

وذكر موقع Calciomercato الإيطالي أن بييرو أوسيليو، المدير الرياضي لإنتر، سافر إلى لندن، اﻷربعاء؛ لتأمين صفقة التعاقد مع إريكسن، وإجراء مفاوضات مكثفة مع النادي اللندني، بهدف ضم إريكسن، لا سيما أنه أصبح مطلوباً من قِبل نادي باريس سان جيرمان الفرنسي.

وتشير تقارير صحفية إلى أن توتنهام يطلب الحصول على 20 مليون يورو للسماح برحيل إريكسن، في حين قدَّم إنتر عرضاً بقيمة 10 ملايين فقط، قبل أن تخرج تقارير جديدة تشير إلى تقدُّم إنتر بعرض جديد بقيمة 15 مليون يورو.

ومن المقرر أن ينتهي عقد إريكسن مع ناديه توتنهام في شهر يونيو/حزيران المقبل، وهو ما يعني أنه قد يرحل بشكل مجاني في الصيف المقبل.

وكانت صحيفة La Gazzetta الإيطالية قد ذكرت من قبلُ، أن إريكسن قد ينضم إلى النيراتزوري في غضون أيام قليلة، خاصة بعدما تقدَّم الإنتر بعرض جديد لمحاولة ضم اللاعب في أسرع وقت ممكن.

وأضافت أن إنتر من أجل ضم إريكسن، أبدى استعداده لتقديم عرض بقيمة 10 ملايين يورو بالإضافة إلى المكافآت، موضحة أن العرض لم يتوافق مع رغبة توتنهام الذي يطلب 20 مليون يورو.

ولفتت الصحيفة إلى أنه من الممكن أن يقرر إنتر إدراج ماتياس فيتشينو، لاعب وسط الفريق، ليكون جزءاً من الصفقة، وأشارت إلى أن موافقة إريكسن موجودة بالفعل بعدما فضَّل اللاعب الانضمام إلى إنتر على باريس سان جيرمان، موضحة أن الأسبوع المقبل قد يشهد إتمام الصفقة.

في حين كان بيبي ماروتا، المدير التنفيذي لإنتر ميلان، قد أكد من قبلُ أن «إريكسن مهمٌّ للفريق هذا الشتاء، مثل الحال مع أرتورو فيدال، لاعب وسط برشلونة، الذي يعد هدفاً أساسياً للنيراتزوري في الشتاء، ولن يستغني الفريق عن فكرة ضمه بالميركاتو الحالي بأي ثمن، ولن يتراجع عن خطواته نحو تعجيل إتمام الصفقة، خاصة بعد موافقة اللاعب على اللعب لنا».

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى