آخر الأخبار

ترامب يُعلن خضوعه لفحص الكشف عن كورونا ويقول: سأعلمكم بالنتيجة

أعلن الرئيس
الأمريكي دونالد ترامب، السبت 14 مارس/آذار 2020، أنه أجرى الفحوصات الخاصة بالكشف
عن الإصابة بفيروس كورونا المستجد، مضيفاً أنه ينتظر النتائج.

رداً على سؤاله
خلال مؤتمر صحفي عن المخاوف بشأن إصابته بالفيروس عقب لقاء جمعه بمسؤولين
برازيليين ثبتت إصابتهم، أجاب ترامب “أجريت فحوصات الكشف عن فيروس كورونا أمس
وأنتظر النتائج”.

كما أضاف ترامب
أن “فريق مكافحة فيروس كورونا يعمل بأقصى طاقته لدحره”، وأشار إلى أن
“أمريكا خصصت نحو 4 مليارات دولار لمواجهة الفيروس”.

بينما أعلن
الرئيس الأمريكي أن “الولايات المتحدة سجلت حتى الآن 50 حالة وفاة بفيروس
كورونا”، وأوضح أن “فحص فيروس كورونا للأمريكيين مجاني”.

فيما قال طبيب
البيت الأبيض في وقت سابق، السبت، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خالط شخصاً
ثانياً في مطلع الأسبوع الماضي تبين لاحقاً أنه مصاب بفيروس كورونا، لكنه أكد أنه
ليس في حاجة للخضوع لفحص أو حجر صحي.

إذ تناول ترامب
العشاء في الأسبوع الماضي مع مجموعة ضمت وزير الاتصالات البرازيلي فابيو
واجنجارتن، الذي يقول مسؤولون برازيليون إنه تم التأكد من إصابته بكورونا.

كما قال
الدكتور شون بي. كونلي إن ضيفاً آخر على العشاء الذي أقيم في مارا لاجو اختلط
بالرئيس لفترة وجيزة ثم بعد ثلاثة أيام بدأت تظهر عليه أعراض الإصابة بكورونا
وتأكدت إصابته بعدها.

كونلي أضاف في
بيان إن المخالطة “منخفضة الخطورة” وإن الرئيس لا يحتاج للبقاء
“قيد الحجر في المنزل”. وتابع “مخالطة الرئيس للحالة الأولى كانت
محدودة للغاية (تصوير ومصافحة) وعلى الرغم من أنه خالط الحالة الثانية وقتاً أطول
فإن كافة المعاملات بينهما كانت قبل ظهور أي أعراض”.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى