آخر الأخبار

بينهم 3 قضاة و4 أطفال.. مقتل 18 شخصاً في تحطم طائرة عسكرية سودانية بعد إقلاعها بـ5 دقائق

أعلن الجيش
السوداني، مساء الخميس 2 يناير/كانون الثاني 2020، سقوط طائرة عسكرية بولاية غرب
دارفور غرب البلاد، ومقتل طاقمها و11 راكباً بينهم 4 أطفال.

قال بيان صادر
عن المتحدث باسم الجيش العميد عامر محمد الحسن، اطلعت عليه الأناضول، إن طائرة
«أنتونوف 12» تعرضت لحادث سقوط بعد 5 دقائق من إقلاعها من مطار
«الجنينة».

بيان الجيش
السوداني أضاف أن الطائرة «تحطمت واستُشهد طاقمها المكون من 7 أفراد (4 ضباط
و3 رتب أخرى)، إضافة إلى 3 قضاة، و8 مواطنين بينهم 4 أطفال». وأشار البيان
إلى أن التحقيق جارٍ لمعرفة أسباب الحادث.

في وقت سابق،
قال المتحدث باسم الحكومة فيصل محمد صالح، إن 11 شخصاً كانوا على متن الطائرة لقوا
مصرعهم جميعاً، وإن بين القتلى 3 قضاة و3 ضباط و3 مدنيين.

كما نفى
«صالح» في تصريح للتلفزيون الرسمي، أن يكون أحد أعضاء مجلس السيادة ضمن
الركاب.

يزور عدد من
المسؤولين مدينة الجنينة التي شهدت أحداث عنف في الأيام الماضية، أدت إلى مقتل
وإصابة عشرات ونزوح آلاف، بحسب وسائل إعلام محلية.

أكد مصدر محلي من
مدينة الجنينة لوسائل إعلام سودانية، أن الطائرة أفرغت مساعدات مخصصة للمتضررين
جراء الاشتباكات التي اندلعت الأحد بين مسلحين قبليين في المنطقة التي عاد إليها
الهدوء الخميس.

وأسفرت تلك
الاشتباكات عن مقتل 48 شخصاً وإصابة نحو 250 آخرين بجروح في الجنينة بين مسلحين من
قبائل عربية وأخرى إفريقية في المنطقة التي تنتشر فيها مخيمات يعيش فيها نازحون
جراء النزاع الذي شهدته دارفور ابتداء من 2003.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى