رياضة

بينها إنجاز خارق لبيليه.. 5 أرقام قياسية يمكن أن يحطمها ميسي في الموسم الحالي

حقق النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي كثيراً من الإنجازات خلال مسيرته الكروية، غير أن هذا الموسم سيكون مختلفاً بالنسبة له، لا سيما أنه قد يكون الأخير بقميص برشلونة.

ويأمل ميسي أن يكون موسمه الأخير في عقده مع النادي “الكتالوني” حافلاً بالإنجازات، لا سيما أن بإمكانه تحطيم العديد من الأرقام القياسية في تاريخ برشلونة.

وفي التقرير التالي نستعرض أبرز خمسة أرقام قياسية يمكن أن يحطمها ميسي في الموسم الكروي الجديد.

يعتبر ميسي ثالث أكثر اللاعبين ولاء لبرشلونة، إذ قضى مع النادي الكتالوني 16 عاماً منذ ظهوره الأول في عام 2004.

وعقب اختياره البقاء مع برشلونة لموسم آخر على الأقل، فإن هذا يعني أنه سيكون قد مكث 17 عاماً داخل قلعة “كامب نو”، ليصل إلى رقم تشافي هيرنانديز وكارليس ريكساش.

ونظراً إلى علاقته المتوترة مع مجلس الإدارة في الأشهر الماضية، فإنه من المرجح أن يرحل “البرغوث” عن الفريق نهاية الموسم، إلا إذا وصلت إدارة جديدة للنادي ونجحت في إقناعه بالبقاء.

تحفل مسيرة ميسي اللامعة بكثير من الإنجازات، حيث حصد 34 لقباً مختلفاً مع الفريق على مدار 16 عاماً، من بينها الثلاثية التاريخية مرتين عامي 2009، و2015.

ويعدّ ميسي اللاعب الأكثر تتويجاً بالألقاب مع برشلونة، لكنه يتطلع إلى تحطيم رقم ريان غيغز في عدد الألقاب مع فريق واحد على الصعيد الأوروبي بشكل عام، إذ نال اللاعب الويلزي 36 لقباً برفقة مانشستر يونايتد على مدار 24 عاماً، لهذا إن كان “البرغوث” سيرحل في نهاية الموسم، فإنه بحاجة للقبين على الأقل للوصول إلى رقم النجم الويلزي.

رغم أن ريال مدريد انتزع لقب الدوري الإسباني من برشلونة في الموسم الماضي، فإن ميسي لم يواجه صعوبة كبيرة في تحقيق لقب الهداف “البيتشيتشي” السابع له في “الليغا” برصيد 25 هدفاً.

وجاء لقب الهداف ليكون الرابع على التوالي بالنسبة لميسي، ليتعادل مع جيرد مولر هداف بايرن ميونيخ الألماني سابقاً، في هذا الإنجاز خلال أحد الدوريات الخمسة الكبرى، ومن ثم فإن الموسم الحالي سيمثّل فرصة ذهبية لـ”البرغوث” لتحقيق الحذاء الذهبي الثامن، والتفوق على مولر.

أمضى ميسي 16 موسماً مع برشلونة، إلا أنه لا يزال صاحب المركز الثاني في قائمة أكثر اللاعبين ظهوراً برفقة النادي “الكتالوني” برصيد 734 مباراة حتى الآن.

ويحتل تشافي الصدارة برصيد 767 مباراة، وبإمكان ميسي تجاوزه هذا الموسم في حال مشاركته في 34 مباراة على الأقل بجميع المسابقات.

يملك ميسي سجلاً تهديفياً مميزاً للغاية مع برشلونة، بإحرازه 635 هدفاً في جميع المسابقات، ليكون ثاني أكثر اللاعبين تسجيلاً للأهداف مع نادٍ واحد في التاريخ.

ويوجد الأسطورة البرازيلية بيليه في الصدارة برصيد 643 هدفاً مع سانتوس، غير أن ميسي بإمكانه أن يتجاوزه بسهولة في حال تسجيله 9 أهداف فقط، وهو أمر من المتوقع حدوثه في غضون أسابيع قليلة فقط.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى