اخبار المنظمةالأرشيفتقارير وملفات

بيــــــــــان عاجل من منظمة “إعلاميون حول العالم ” مجازر حلــــــــب

2

بيــــــــــان عاجل من منظمة “إعلاميون حول العالم “

دعوة عامة الى من يزال لديهم بقية من إنسانية

أن يتحملوا مسئولياتهم في هذا الخطب الجلل، فضحا لجرائم المعتدين الآثمين، ومواساة ونجدة للضحايا والمنكوبين، بكل ما أتيح لهم من وسائل النجدة والغوث، ولا عذر لهم عند الله عز وجل إن هم ادخروا طاقة أو حجبوا دعما ضروريا وهم قادرون على بذله! وأن يذكروا قول نبيهم صلى الله عليه وسلم ( ما من امرئ يخذل امرءا مسلما في موطن يُنتقص فيه من عرضه , وينتهك فيه من حرمته , إلا خذله الله تعالى في موطن يحب فيه نصرته، وما من أحد ينصر مسلما في موطن ينتقص فيه من عرضه , وينتهك فيه من حرمته , إلا نصره الله في موطن يحب فيه نصرته ) فيينا ..

مظاهرة أمام سفارة روسيا

مظاهرة أمام سفارة النظام الروسي القاتل

يوم الخميس الموافق ١٥/١٢/٢٠١٦ من الساعة

الثانية بعد الظهر الى الساعة الرابعة

المكان

Jauresgasse 13, Wien 1030

ببالغ من الحزن والألم والغضب والى أصحاب الضمائر الحية ..والى الذين جفت ضمائرهم ….الى الذين يقفون على الحياد موقف المتفرج  تندد منظمة ” إعلاميون حول العالم ” بما يحدث على أرض حلب الحبيبة أرض الأبطال ويتعرض له الأبرياء العزل من أبنائها من دمار شامل يحاصرها من كل مكان، وما تمطرها به طائرات الخسة والعار من براميل متفجرة، وصواريخ مدمرة، تهلك الحرث والنسل، وتحيل الحياة والأحياء إلى أنقاض ورفات! كما تشير هذه المجازر المتكررة التي ترتكبها فرق الموت التابعة للنظام واعوانه من دول وعصابات ، إلى منهجية إجرامية واضحة تهدف إلى نشر الرعب وتأجيج الغضب ومشاعر الكراهية، في دفع واضح يقوم به تحالف الأسد نحو المزيد من التفكيك وزرع الفرقة والبغضاء بين أبناء الشعب السوري. في وسط عجز عربي وصمت دولي، وما يشبه الشلل من المنظمات الدولية اللهم إلا من كلمات تنديد هامسة تجري هنا وهناك على استحياء!

بيان-هام

توجه منظمة ” اعلاميون حول العالم”  رسالة حزن والم غضب الى :

 أولا: الأمة الإسلامية شعوبا وحكاما أن يتحملوا مسئولياتهم في هذا الخطب الجلل، فضحا لجرائم المعتدين الآثمين، ومواساة ونجدة للضحايا والمنكوبين، بكل ما أتيح لهم من وسائل النجدة والغوث، ولا عذر لهم عند الله عز وجل إن هم ادخروا طاقة أو حجبوا دعما ضروريا وهم قادرون على بذله! 

لقد طال سواد ليل المجازر السورية ! وكان حصادها على مدى السنوات الماضية مئات الآلاف من القتلى والجرحى والمعوقين وملايين اللاجئين المشردين في كل مكان الذين تلفظهم كل دول العالم البائس المسمى متحضرا ، ثم كان هذا القصف الأخير هى حلب الذي سقطت حممه على الأطفال والاطباء في المستشفيات، والمراكز الصحية، ولم تفرق بين كبير وصغير ولا رجال ونساء، الأمر الذي تدينه الأرض والسماء!

ثانيا: تخاطب المنظمة المجتمع الدولي بالكف عن التصريحات والتنديدات وسرعة القيام بدوره في مواجهة هذه المجازر الوحشية وفق ما يمليه عليه ضميره الإنساني ومواثيق حقوق الإنسان التي تواثقت عليها الأمم والشعوب.

ثالثا: تطالب المنظمة من الدول ” روسيا وايران ومصر وغيرهم ..”التي ما تزال تدافع عن ثلة من المجرمين وتؤمن لهم الغطاء السياسي والدعم الدبلوماسي والعسكري العودة عن سياساتهم المنحازة التي تسببت وما تزال في قتل الأبرياء، إن كان ما يزال لديهم بقية من إنسانية. وتحتفظ منظمة “اعلاميون حول العالم ” بحقها في المطالبة بإحراء تحقيقات جنائية دولية لمحاسبة كل من ارتكب أو ساهم أو ساعد على حصول هذه الجرائم ضد الإنسانية التى سوف تسجل كصفحة عار فى كتب التاريخ على دول وشعوب العالم اجمع.

رابعا : تدعو المنظمة هؤلاء المنكوبين والمكلومين إلى التصبر والاحتساب، وأن يجمعوا كلمتهم، وأن يصلحوا ذات بينهم، فإن الجماعة رحمة والفرقة عذاب، وأن يجددوا إيمانهم بربهم وعهدهم معه.. توبة إليه ، واستغاثة به وضراعة إليه، وتوكلا عليه، فهو وحده الملجأ والملاذ إذا خان الحلفاء وتخاذل الأصدقاء!

وأن يعلموا ان النصر مع الصبر، وأن اليسر مع العسر، وأن الفرج مع الكرب، وأن أجل الله لآت إن الله لا يخلف الميعاد!

الرحمة للشهداء فى حلب والشفاء للجرحى والحرية للمعتقلين
عاشت سوريا وعاش شعبها حراً عزيزاً

توقيع مجلس الإدارة

سمير يوسف

 

 

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى