الأرشيفتقارير وملفات

بعد لبن الأطفال وكعك العيد والمخلل وتربية العجول والأبقار.. الجيش المصرى يقوم بزراعة سموم التبغ للسجائر

يحتفل عدد كبير من سكان العالم فى الحادى والثلاثين من شهر مايو فى كل عام باليوم العالمى لمكافحة التدخين، لتشجيع المدخنين على الامتناع عن استهلاك جميع أشكال التبغ مدة أربع وعشرين ساعة فى جميع أنحاء العالم، كما يسعى المحتفلون بهذا اليوم بشكل أكبر، لجذب الاهتمام العالمى حول السيطرة بشكل واسع على استخدام التبغ، بعد التأثيرات الصحية الخطيرة التى يحدثها فى المدخنين.

النسخة الخامسة من «أطلس التبغ» 2015 وهو من إعداد مايكل إريكسن، وجوديث ماكاى، ونيل شلوجر وفرهد إسلامى جوميشتابيه وجيفرى دروب. وحذر التقرير من وفاة مليار شخص فى القرن الـ21 إذا استمرت أنماط التدخين بأنماطها الحالية، وأوضح أن سرطان الرئة الناتج عن التدخين يتسبب فى وفاة 1٫4 مليون شخص حول العالم، كما تم تدخين أكثر من 5٫8 تريليون سيجارة فى جميع دول العالم عام 2014، وأن التعرض للتدخين السلبى قتل أكثر من 600 ألف شخص من غير المدخنين فى عام 2010، وأن تدخين أقل من 4 سجائر فى اليوم، يرفع خطر الإصابة بسرطان الرئة 5 أضعاف، وكشف أيضاً أن دخان السجائر يقتل نصف المدخنين الدائمين، لأنه يحتوى على آلاف المواد الكيميائية السامّة و69 مادة مسرطنة، وأنه يتسبب فى الإصابة بأمراض السل والسرطان وأمراض القلب. ويشير التقرير فى بدايته إلى أن الضرر الناتج عن تعاطى التبغ ليس مقصوراً على سرطان الرئة وأمراض القلب وانتفاخ الرئة فحسب، بل يؤدى تعاطى التبغ إلى تفاقم غير ذلك من الأمراض غير المعدية والأمراض العقلية ومشاكل تعاطى المخدرات، فضلاً عن إضراره بالبيئة وتقويضه للتنمية البشرية، فأعقاب السجائر هى أكثر النفايات الملقاة فى الشوارع فى العالم، وتشير التقديرات إلى أن 1.69 مليار باوند من الأعقاب ينتهى بها الأمر لتصبح مخلفات سامة. 

فضائح قيادات الجيش المصرى 

أكد رئيس الشركة القابضة الكيماوية المصرية، «محمد رضا العدل»، أن الشركة الشرقية للدخان تعد للبدء في زراعة التبغ في مصر خلال العام المقبل، بعدما أظهرت الجهات المعنية توافقاً لزراعة التبغ في مصر.

ومن جانبه قال «محمد عثمان هارون»، رئيس الشركة الشرقية للدخان، إحدى الشركات التابعة للشركة القابضة للصناعات الكيماوية، إن زراعة التبغ توفر على الدولة قرابة 200 مليون دولار تكاليف استيراد التبغ من الخارج، وأن زراعته ممكنة في وادي النطروان تحت إشراف الجيش المصرى والجمارك.

وأضاف «هارون»: «إن زراعة التبغ فى مصر تلبي طلباً موجوداً فى السوق على منتجات الدخان ومن ثم تحتاج الدولة لتوفير لتحقيق وفورات بنحو 200 مليون دولار سنوياً من تكاليف إنتاجها، تمثل قيمة التبغ الذى تستورده الشركة تقريباً».

وأكد: «أن النقص الحاد فى مخزون الشركة من الدخان، يأتي بسبب عدم قدرتها على توفير ما يلزم من عملة اجنبية لاستيراده، ومن ثم تظهر تهديدات توقف انتاج الشركة التى تضخ 42 مليار جنيه سنوياً فى خزينة الدولة».

ومن جانب آخر طالبت منظمة «الشفافية الدولية» في 17 من سبتمبر/أيلول الماضي حكومات شمال أفريقيا والشرق الأوسط التي شهدت انتفاضات الربيع العربي بالإصغاء إلى مطالب مواطنيها بمكافحة الفساد في قواتها المسلحة ومحاسبة مرتكبيه، مشيرة إلى أن فساد الجيش المصري وصل إلى مستوى «حرج».

وجاء في تقرير للمنظمة أن أجهزة الدفاع والأمن كان لها دور ملموس في الاضطرابات الإقليمية، ويجب أن تستغل زخم التغيير لتجري إصلاحات من الداخل.

وخلص التقرير إلى أن مخاطر الفساد داخل الجيوش تتراوح بين «مرتفعة» و«حرجة» في كل حكومات شمال أفريقيا والشرق الأوسط التي شملها التقييم وعددها 19 حكومة، وفق صحيفة «المصري اليوم» المصرية.

وقالت المنظمة في نسخة إقليمية لمؤشر مكافحة الفساد الذي ركز على القوات المسلحة «نظرا لأن الجيش هو عنصر مهيمن في عدد كبير من دول شمال أفريقيا والشرق الأوسط وله نصيب ملموس في القيادة السياسية، تصبح قضية الفساد في قطاع الدفاع أكثر إلحاحا».

الهيكل التنظيمى الحالى لجهاز مشروعات الخدمه الوطنيه التابع لوزارة الدفاع

يتكون رأس الجهاز من مجلس اداره، ويكون رئيس مجلس الاداره رئيس هيئة القضاء العسكرى !!! وطبعا كلنا فهمين ليه… علشان محدش ياخد معاهم حق ولا باطل… اما اعضاء مجلس الاداره، فهم رؤساء اركان الاسلحه والافرع الرئيسيه للقوات المسلحه ومن يرضى عنه المشين عبد الفتاح السيسى ، وطبعا مجلس الاداره شريك رئيسى فى الارباح.. ولذلك رضا السيسى بيساوى كتير اوى اصفار تلخبط من النظر فيها.

جيش

نادر عبدو قوره

وتحت مجلس الاداره، نجد مدير عام الجهاز اللواء/ نادر عبدو قوره، ومن قبله اللواء/ سيد مشعل وزير الانتاج الحربى، اللى اتغيرة عليه 3 وزارات وهو مستمر نظرا لسخاءه الشديد مع طنطاوى عندما كان مدير عام للجهاز والذى لم يقل سخاءه بعد توليه وزارة الانتاج الحربى اللى خربها…. ولكم ان تسالوا عنه عمال ومهندسين المصانع الحربيه

اما عن اسباب تولى نادر قوره مدير عام الجهاز، الشهير باللص الشريف، انه اثناء الاحتفال بيوم تفوق المنطقه المركزيه العسكريه، التى كان يتولى قيادتها، قام وزير الغبره/ طنطاوى بالتصديق على صرف مكافأة للقوات 3 مليون جنيه… فقام بتسليم مبلغ مليون ونصف الى سكرتير المشير هديه من المنطقه فى نفس اللحظه، وقام بتوزيع نقود على القوات فى ارض طابور العرض، ولم يفعل مثل باقى القاده بارسال النقود للوزير لاحقا او توزيع النقود على القوات بعد فتره وكانت حركه قمة الذكاء، وتم تعيينه مدير عام جهاز مشروعات الخدمه الوطنيه نظرا لسرعته فى تظبيط الحسابات و نال رضا طنطاوي وخلفه عبد الفتاح السيسى .

المشروعات والقطاعات الخاصه بالجهاز

قطاع الامن الغذائى

مصانع و مزارع الجيش بالنوبارية يعمل بها المجندين

وهو المسئول عن المشروعات الزراعيه، الانتاج الحيوانى، مزارع وادى النطرون والخطاطبه، مجازر اللحوم ومزارع تسمين العجول وانتاج الدواجن و البيض…

قائد هذا القطاع اللواء مستدعى من 20 سنه لواء/ سيد بدير، ومن الباطن يعمل معه لادارة هذا القطاع الاخ الاصغر للمشير طنطاوي … وطبعا مش بصفه رسميه، ولكن ليتقاضى العمولات من الشركات التى تتعامل مع القطاع كمسيونجى يعنى…. وبدلا من ادارة المزارع، تم تاجير الاراضى المستصلحه لشركات اجنبيه بدلا من توزيعها على شباب الخريجين باسعار بخسه

ولا تَدخّلْ لمدير عام الجهاز بتاتا فى قطاع الامن الغذائى، لان سيد بدير حبيب المشين من ايام الجيزه واخو المشير شخصيا موجود بالقطاع.

1

قطاع التعدين

وده الفرخه اللى بتبيض بيضه دهب كل لحظه لسيادة المشين، لان قطاع التعدين مسئول عن كل حبة رمل وظلط فى جميع محاجر جمهورية مصر العربيه بقرار سيادى من الرئيس المخلوع. يعنى حبة الرمل اللى داخله فى بناء بيتك وصل للمشين تمنها ده، غير المناجم والتنقيب وجبال الطفله فى شرم الشيخ اللى بتستخدم فى صناعة السراميك

العمل على قدم و ساق بمنجم السكري

ويرأس هذا القطاع العميد متقاعد/ جمال عبد المطلب و هو عميد مهندس تخصص اسلحه وزخيره. خرج من الخدمه لمخالفات ماليه وسرقات محدش عرف يمسكها عليه، ولذلك تم اختياره للمكان المناسب… حيث ان اللعب فى الارقام فى قطاع التعدين بعد السبع اصفار!! وهو ايضا مستشار مدير عام الجهاز الهندسى، ويعمل معه مجموعة لصوص بشركات وهميه من الباطن لرفع كفائة المصانع الخاصه بالجهاز لصيانتها وتحديثها وسرقتها.

الفرقة 16

شركة كوين سرفيس

وهى تقوم باعمال النظافه والامن فى جميع انحاء الجمهوريه، وهى ايضا المسئوله عن مصانع المكرونه “كوين”

رئيس الشركة هو اللواء/ على ماهر، و ده برضه حبيب المشين من ايام الجيزه، ولواء معاش من 17 سنه!! فقد اصدر المشين قرار بان شركة كوين سرفيس هى المسئوله عن بيع الخرده الخاصه بالقوات المسلحه بالكامل، بل دعمه ايضا بشركات القطاع العام والاعمال والمصالح الحكوميه كافه.. يعنى مفيش حتة خرده بتتباع فى الحكومه كلها الا عن طريق على ماهر، وقبل اندلاع الثوره بعام، كان قد بدء على ماهر باستيراد حديد التسليح وهذا اثار مشاكل كبيره بين المشير واحمد عز

شركة صافى لانتاج المياه المعدنيه والزيوت

ولا تختلف كثيرا عن مثيلاتها من الشركات كشركة النصر للكيماويات الوسيطة، الشركة الوطنية للطرق و الكباري، الشركة الوطنية للمقاولات، وشركة مصر العليا لانتاج المنتجات الزراعيه والمزرعه السمكيه ومحطات تفويل السفن بالوقود، ومصنع النصر للسيارات، الذى لم يعمل بعد شراء جهاز مشروعات الخدمة الوطنية للمصنع، نظرا لقيام الثوره!! لان المشين اراد انتاج سياره مصريه تحمل اسم سوزان مبارك بالشراكه مع شركه صينيه وبلجيكيه ولكن لم يسعفه الوقت.

2

شركة شرق العوينات

اللى كان بيتصور فيها المخلوع كل سنه، والتى تنتج القمح المصدر لاسرائيل، حوالي 50000 فدان، وهذه الشركه استولت على اراضى شرق العوينات بالكامل، وقامت باستصلاحها وتاجير مساحات كبيره منها لمستثمرين اجانب وعرب باسعار بخسه، مع توفير المعدات اللازمة لاستصلاح و زراعة الارض و معدات الرى المناسبه لطبيعة الارض و الجو بالاضافة لنوع المحصول المزروع، كل ذلك مقابل اقل من 3000 جنيه سنويا للفدان..

كل ده تحت قيادة لواء صاعقه/ لص متقاعد/ سعيد الهلالى اللى بيقبل “البروتوكولات و الهدايا” لانهاء اي مشاكل قد تصادف المتعاملين معه من المستثمرين خاصة العرب

بالاضافة لبعض المجاملات لرجال الاعمال خاصة  و منهم  ابو العينين، عن طريق العمالة المجانية و هو ما يحدث من خلال مهاداتهم ببعض الجنود مجانا لقضاء خدمتهم العسكرية في احضان رجال الاعمال. الجزء الباقى تتم زراعته قمح عالى الجوده لتصديره لاسرائيل، ومنتجات هذه المزرعه تصدر للخارج لانها منتجاة حيويه غير مسرطنه، وايضا هى سلة غذاء المجلس العسكرى لانهم طبعا مش هيكلوا زينا زراعات مسرطنه مروية بمياه المجاري..

الشركه الوطنيه للبترول

وهى ايضا المسؤله عن توريد البنزين المدعم لشركات مرغم لتحويله الى مواد مزيبه لتصديره الى لبنان وتركيا، كما ظهر لنا فى الاعلام، لتعلموا من وراء ازمة البنزين

يقود الشركة لواء متقاعد/ محمود شوقى

فوّلْ يا شاويش

الشركة بدات باخذ حصه من بنزين شل، ثم تطورت واصبحت اكبر شركه لتوزيع المواد البتروليه فى مصر بعد ان اشترت حصة مصر للبترول، وجزء من التعاون، واصبح اللواء/ محمود شوقى ملك البنزين فى مصر

وطبعا كل هذه الشركات خاضعه للجهاز المركزى للمحاسبات، وطبعا موظفى الجهاز بيروحوا يراجعوا اللى بيتقدم لهم !!! ويتهادوا بمنتجات الجهاز، مع تنفيذ تعليمات رئيس الجهاز المركزى الرجل الملط بعدم التفتيح والتدقيق

و اخيرا…. هؤلاء هم القاده المسؤلين عن امن مصر الداخلى والخارجى، وهذا ما فعله حسنى وطنطاوى وأخيرا عبد الفتاح السيسى فى مصر وشعبها و جيشها، وتحول مشروع الاكتفاء الذاتى وزيادة فرص العمل للشباب، الى سبوبه للنهب والسرقه وتحولت مصر الى “عزب للباشوات اسياد البلد” .

 

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى