منوعات

بعد حصده مليار دولار من دور العرض.. فيلم «الجوكر» يحتفظ بصدارة ترتيب أفلام العام

تصدَّر فيلم Joker
أفضل أفلام عام 2019 في تصنيف موقع IMDP.
فوفقاً لموقع ScreenRant،
فقد وصل الفيلم السوداوي، من إنتاج DC Comics،
إلى قمة ترتيب الموقع بناءً على شعبيته وعدد مراجعات الصفحة الخاصة به، وفق تقرير
نشرته صحيفة The Daily Mail البريطانية.

جاء هذا بعد النجاح الكبير الذي حققه الفيلم
في صالات العرض. وقد حقق الفيلم أرقاماً قياسيةً باعتباره أول فيلمٍ مصنَّفٍ من
الفئة R يحصد أكثر
من مليار دولارٍ في شباك التذاكر.

قد حظي الفيلم بمنافسةٍ غير هينةٍ.

تفوَّق الفيلم، الذي أخرجه تود فيليبس،
بوصوله إلى رأس قائمة ترتيب أفلام الموقع على ثلاثة أفلامٍ لمارفيل، وإعادة إنتاجٍ
لاثنين من أفلام ديزني.

يأتي ذلك في أعقاب عديد من الترشيحات للفيلم،
الذي نال كثيراً من الاستحسان، بسبب نظرته الحادة إلى المرض النفسي.

كان الفيلم قد ترشح في وقتٍ مبكرٍ من الشهر
الجاري (ديسمبر/كانون الأول)، لبعض جوائز الغولدن غلوب الأبرز، ففاز بترشيحٍ
لجائزة أفضل فيلمٍ في فئة الدراما، وفاز مخرجه تود فيليبس بترشيحٍ لجائزة أفضل
مخرجٍ، وفاز بطله خواكين فينيكس بترشيحٍ لجائزة أفضل ممثلٍ في فئة الدراما، وفاز
الفيلم بترشيحٍ لجائزة أفضل قصةٍ أصليةٍ.

لم تتوقف الترشيحات عند هذا الحد، إذ رُشِّحَ
فينيكس لجائزة نقابة الممثلين، وهو شرفٌ يُعد مؤشراً كبيراً على النجاح في سباق
الأوسكار.

وبإمكان محبي الفيلم ترقُّب مزيد من عالم Joker المظلم.

إذ يُشاع أن هناك بالفعل جزءاً ثانياً من
الفيلم في الطريق، وفقاً لما نشرته مجلة The Hollywood
Reporter
.

يخوض المخرج تود فيليبس مباحثاتٍ ليعود إلى
قيادة العمل، في حين أعدت شركة Warner Brothers
بالفعل خططاً لجزءٍ ثانٍ للنجم خواكين فينيكس.

وفقاً للتقرير فقد تقدَّم تود، الشهر الماضي،
بعرضٍ لبناء ملف تعريفٍ بأصول كل شخصيات DC،
خلال اجتماعٍ مع توبي إيمريتش، رئيس مجموعة Warner Brothers
Pictures.

يُقال إن إيمريتش قد أربكته الخيارات، لكنَّ
تود قد غادر ومعه «على الأقل» حقوق قصةٍ أخرى من عالم DC.

لكن بالنظر إلى النجاح الهائل لفيلم Joker في شباك التذاكر، يبدو أن
الجزء الثاني قد حصل على إشارة الانطلاق.

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى