رياضة

بعد تعرضه للعنصرية.. مدرب منتخب إيطاليا يدرس دعم بالوتيلي بشكل استثنائي

بعد ما تعرّض له ماريو بالوتيلي، مهاجم بريشيا الإيطالي، من صيحات عنصرية خلال مواجهة فريقه مع فيرونا قبل أيام في الدوري الإيطالي، قرَّر مدرب الأزوري روبيرتو مانشيني أن يدعم «السوبر ماريو» بطريقة خاصة، ليحارب هذا الوباء الذي تعاني منه الكرة الإيطالية كافة.

ونشر موقع Calciomercato الإيطالي أنَّ مانشيني يفكر في استدعاء بالوتيلي لقائمة المنتخب، لضرب عصفورين بحجر واحد، فإلى جانب دعمه بعد أحداث مواجهة فيرونا، يطمح المدرب الإيطالي لتوسيع الخيارات الهجومية قبل بطولة الأمم الأوروبية التي تأهل بالفعل لنهائياتها العام المقبل.

وقد يكون بالوتيلي ضمن قائمة الفريق التي تستعد لمواجهة البوسنة وأرمينيا، منتصف شهر نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، في التصفيات المؤهلة ليورو 2020.

وتعاني الملاعب الإيطالية كافة من أزمة العنصرية تجاه اللاعبين أصحاب البشرة السمراء، وقد زادت تلك الأزمة بضراوة خلال السنوات الأخيرة بملاعب الكالتشيو، مما جعل الجميع ينتفض ويقف ضدها وضد من يقومون بها من جماهير في كافة الملاعب، حتى تنتهي تلك الأزمة أو تتضاءل كثيراً.

وكان المنتخب الإيطالي قد تأهل رسمياً لمنافسات يورو 2020، عقب فوزه على اليونان (2-0) بالجولة السابعة من مرحلة دور المجموعات، بعدما حقق 7 انتصارات متتالية، أكملها بانتصار ثامن عريض على ليشتنشتاين (5-0).

ويستعد الأزوري لخوض آخر مبارياته في مرحلة المجموعات عندما يحل ضيفاً على البوسنة والهرسك، فيما سيستضيف أرمينيا في آخر جولة، حيث ستقامان يومي 15 و18 نوفمبر/تشرين الثاني الحالي على التوالي.

وختم الموقع بأن مانشيني قد يفكر في أن يصبح بالوتيلي بديلاً للثنائي شيرو إيموبيلي وأندريا بيلوتي، مهاجمي المنتخب الأساسيين خلال الفترة القادمة، لاسيما أنه عمل معه من قبل في مانشستر سيتي، ويعلم قدراته جيداً.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى