بعد أن نالها زوجها مرتين بنفس الفئة.. هل ستضيف ميشيل أوباما جائزة غرامي إلى دولاب جوائزها؟

ربما تضيف ميشيل أوباما في القريب العاجل جائزة جديدة إلى دولاب
جوائزها، وهذه المرّة ستكون جائزة غرامي.

فحسب شبكة CNN الأمريكية رُشِّحت السيدة الأولى السابقة للولايات المتحدة
الأمريكية، الأربعاء 20 نوفمبر/تشرين الثاني، للحصول على جائزة أفضل ألبوم منطوق
عن عملها في التسجيلات الصوتية لمذكراتها التي تحمل عنوان «Becoming».

وتتنافس ميشيل على الجائزة
مع جون واترز عن تسجيلات كتاب «Mr. Know-It-All»، وإيرك أليكساندراكيس عن عَمَله
الصوتي «I.V. Catatonia: 20 Years As A Two-Time Cancer Survivor»، وميشيل دايموند
وآدم هوروفيتز عن كتاب «Beastie Boys Book».

وإذا كان الفوز حليفها،
ستكون هذه أول جائزة غرامي تنالها ميشيل، وثالث جائزة تنالها أسرتها ككل؛ إذ فاز
زوجها الرئيس السابق باراك أوباما بجائزتي غرامي في الفئة نفسها؛ إذ حصل في عامي
2006 و2008 على الجائزة عن تسجيلات كتابيه الصوتيين «Dreams of My
Father»،
و»The Audacity of Hope».

جدير بالذكر أن كتاب «Becoming» قد صدر في نوفمبر/تشرين الثاني 2018، وبحلول مارس/آذار، بيعت منه أكثر من 10 ملايين نسخة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى