آخر الأخبار

بايدن يستهدف كبار السن لاكتساب أصواتهم بالانتخابات.. وترامب يرد عليه بصورة ساخرة

سخر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأربعاء 14 أكتوبر/تشرين الأول 2020، من منافسه في انتخابات الرئاسة، الديمقراطي جو بايدن، عبر تغريدة تحمل صورة مركبة لمنافسه على كرسي متحرك في دار لكبار السن، والتي قد تعتبر هجوماً على كبار السن والذين يمثلون قوة تصويتية في البلاد، بعد أن قال بايدن لحشد من كبار السن في ولاية فلوريدا إن الرئيس يعتبرهم “عبئاً” و”يمكن نسيانهم”.

pic.twitter.com/wJN4zv0y8O

هجمات متبادلة: الرئيس الأمريكي أرفق الصورة التي نشرها على تويتر بشعار بايدن للانتخابات “بايدن للرئاسة الأمريكية”، بعد حذف الحرف الأول من كلمة president أي رئيس لتصبح resident أي “مقيم”، في إشارة إلى تقدمه في السن (77 عاماً).

تغريدة ترامب جاءت على خلفية زيارة منافسه الديمقراطي لولاية فلوريدا، استهدف خلالها أصوات كبار السن، إذ تحدث بايدن أمام عدد منهم في مركز اجتماعي بمقاطعة بروارد، متهماً ترامب بإهمال أزمة كورونا، كما أشار إلى أن الرئيس “رفض بتهور الخطر الذي شكله الفيروس على السكان المهددين”، مؤكداً أن الرئيس يعتبر كبار السن “عبئاً” و”يمكن نسيانهم”، وأضاف: “هكذا يرى الرئيس كبار السن”.

بايدن قال في مؤتمر فلوريدا إنه شعر بخيبة أمل، لأن إصابة ترامب بالفيروس لم تغير أسلوب تعامله مع الجائحة.

أضاف بايدن: “كلما طالت فترة حكم ترامب بدا أكثر تهوراً”. وتابع قائلاً: “حمداً لله لم يتبق على رحيله سوى ثلاثة أسابيع فقط”.

وحطم التصويت المبكر قبل يوم الانتخاب في 1 من نوفمبر/تشرين الثاني الأرقام القياسية في أنحاء الولايات المتحدة، إذ أدلى أكثر من 11.8 مليون ناخب بأصواتهم إلى الآن من بينهم أكثر من 1.6 مليون ناخب في فلوريدا، حسب بيانات مشروع الانتخابات في جامعة فلوريدا.

كما اتهم بايدن (77 عاماً) ترامب (74 عاماً) بأنه يريد تقليص برنامج مزايا الضمان الاجتماعي للمتقاعدين، وهو اتهام نفته حملة ترامب مرة أخرى يوم الثلاثاء، قائلة إن بايدن يحاول “إخافة كبار السن لدواع سياسية”.

فيما سيتوجه ترامب في وقت لاحق يوم الثلاثاء إلى جونستاون بولاية بنسلفانيا للمشاركة في مؤتمر بمطار في ولاية فاز فيها بفارق أقل من 1% في انتخابات 2016، الأمر الذي ساعد على وضعه في البيت الأبيض.

استطلاع رأي: كما أظهر استطلاع للرأي أجرته رويترز/إبسوس، الإثنين، تقدم بايدن بنسبة 7% على ترامب في بنسلفانيا، فيما يقول غالبية الناخبين إن تعامل بايدن مع جائحة كورونا سيكون أفضل.

ويعتزم ترامب عقد مؤتمرات انتخابية في ولايات أيوا ونورث كارولاينا وجورجيا وفلوريدا في وقت لاحق هذا الأسبوع، حيث يقوم بجولات عاصفة في ولايات رئيسية قبل أسبوعين من انتخابات نوفمبر/تشرين الثاني.

غير أن جدول زيارات الرئيس يرسله إلى مناطق صديقة له، مما يشير إلى أن حملته مهتمة بحشد قاعدته المحافظة بدلاً من التواصل مع الناخبين المترددين الذين يعيش كثير منهم في الضواحي.

وينتقد بايدن إدارة ترامب للجائحة، فيما عمل ترامب على مدى شهور لتحويل انتباه الجمهور بعيداً عن فيروس كورونا الذي أصاب أكثر من 7.8 مليون وقتل أكثر من 214 ألفاً ودفع الملايين في الولايات المتحدة خارج العمل.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى