اخبار المنظمة

بالفيديو.. نقابة الصحفيين تصدر بيان ناري ضد وزارة الداخلية

أصدرت نقابة الصحفيين، بيانها الأول، بعد واقعة اقتحام مقرها من قبل قوات الشرطة أمس الأحد، واعتقال الزميلين الصحفيين محمود السقا وعمرو بدر، من داخل المبنى.
وقال البيان: “إنه قبل ساعات من احتفال العالم كله باليوم العالمى لحرية الصحافة، فوجئت الجماعة الصحفية والشعب المصرى كله بهجمة بربرية واعتداء صارخ على كرامة الصحافة والصحفيين ونقابتهم، تمثلت فى اقتحام قوات الأمن مبنى النقابة فى سابقة لم تحدث فى تاريخ مصر”.

بلطجية
وأضاف البيان، “أن مجلس النقابة فى اجتماعه الطارئ الذى عقد عقب واقعة الاقتحام المشينة مباشرة وبحضور مئات الصحفيين الذين تداعوا إلى مقر نقابتهم فور علمهم بالخبر المشئوم، يشدد على أن كرامة الصحفى من كرامة نقابته التى ظلت على الدوام قلعة للحرية ومنارة للوطنية المصرية”.
وتابع البيان: “المجلس أكد أن هذا العدوان، الذى استباح مقر النقابة بالمخالفة للقانون والدستور ولكل الاعراف السياسية والوطنية والدولية، لا يمكن غسل عاره إلا بإقالة فورية لوزير الداخلية”.
وأوضح البيان أن مجلس النقابة قرر الدعوة لاجتماع عاجل لأعضاء الجمعية العمومية في الواحدة من ظهر الأربعاء المقبل، لتدارس هذا الحدث الجلل واتخاذ ما يناسبه من قرارات للرد عليه بما يحفظ كرامة المهنة ويصون حرمة النقابة، ودعوة رؤساء تحرير الصحف القومية والحزبية والخاصة والنقباء وأعضاء مجالس النقابة السابقين وأعضاء مجلس النواب من الصحفيين لاجتماع مشترك مع مجلس النقابة للتشاور فيما يلزم من إجراءات لصد هذا العدوان على النقابة.

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى