آخر الأخبار

انقضَّ على مسن أثناء رفعه الأذان.. شرطة لندن توجه اتهامات لشاب في حادث طعن بمسجد

قالت الشرطة في العاصمة البريطانية لندن إنها وجَّهت اتهامات لشاب عمره 29 عاماً، في حادث طعن مؤذن بمسجد في بارك رود، أثناء رفعه الأذان، في وجود نحو 100 مصلٍّ بالمسجد.

فيما قالت الشرطة، الجمعة 21 فبراير/شباط، إنها وجهت لدانييل هوتون تهمتَي إلحاق أذى بدني خطير وحيازة آلة حادة، ومن المقرر أن يمثل داخل قفص الاتهام أمام محكمة ويستمنستر الابتدائية، السبت 22 فبراير/شباط. 

هذا، وقد قال رأفت مقلد (70 عاماً)، مؤذن المسجد الذي تعرَّض للطعن أعلى كتفه، خلال مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) إنه لا يشعر بكراهية تجاه مهاجمه، بل يشعر بالأسف لأجله، وأضاف “شعرت فقط بدم يتدفق من رقبتي، وهذا كل شيء، ونقلوني إلى المستشفى، وكل شيء حدث فجأة”.

بينما قال شاهد إن نحو 100 مصلٍّ كانوا في صحن المسجد وقت حدوث الهجوم، يوم الخميس، وإن 20 شخصاً قفزوا على المهاجم، وأضاف الشاهد الذي امتنع عن ذكر اسمه كاملاً: “سمعت صراخاً، وبعد ذلك رأينا الدم”.

كما أكد بعد استقرار حالته أن الطعنة كانت في الجزء العلوي من كتفه، وأن المهاجم كان يحضر للمسجد لنحو ستة أشهر قبل الواقعة.

أما عياض أحمد، وهو طبيب استشاري في المستشفى، حيث نقل الشاهد لتلقي العلاج بعد الحادث، فقال إنه “كان سيودي بحياة المؤذن لولا تدخل المصلين”.

فيما قالت أمانة مسجد لندن المركزي في بيان، إن المصلين احتجزوا المهاجم إلى أن وصلت الشرطة واعتقلته، إذ تُظهر مقاطع فيديو التُقطت داخل المسجد رجلاً بلباس أحمر مطروحاً على الأرض بيد الشرطة. 

بينما قالت شرطة العاصمة لندن إن المحققين لا يعتقدون أن الحادث له صلة بالإرهاب، في الوقت الذي كثفت فيه من وجودها خارج المسجد.

#UK | #London police said they arrested a man on Thursday after he allegedly stabbed the leader of a mosque in Regent’s Park. https://t.co/E3z2Mt7YSm pic.twitter.com/ERR1IgBHmM

وقد أدان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الحادث، وقال إنه شعر بحزن عميق لدى علمه بالهجوم، وكتب على تويتر “من المروع أن يحدث ذلك، خاصة في مكان للعبادة. أتعاطف مع الضحية وكل من تأثروا”.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى