منوعات

انفجرت باكية عندما اختيرت من بين أصدقائها البيض.. مطعم يمنع شابة مسلمة من الدخول بسبب الحجاب

قالت الشابة المسلمة
المحجبة، سواليهة إقبال، إن حارس بوابة منعها من دخول حانة في سيدني بأستراليا،
مشترطاً عليها إزالة حجابها أولاً، وهو الأمر الذي اعتبرته إهانة لها وتصرفاً يثير
الحنق والغضب.

سواليهة إقبال، طالبة الصحافة البالغة من العمر 21 عاماً، أوضحت في مقالة نشرتها في صحيفة 5why، أنها كانت في طابور الدخول مع أصدقائها، وهم من الأستراليين البيض، لدخول حانة باراغون هوتيل في سيدني، وأن الحارس طلب منها خلع الحجاب، متسائلاً: «ما هذا الشيء؟ اخلعيه.. وردَّدها ثلاث مرات».

المطعم أو الحانة التي منعت المسلمة المحجبة من الدخول تقدم وجبات العشاء وهذا ماكنت ستقوم به إقبال صديقاتها إذ كانت خطتهن تناول العشاء بعد مشاركتهن في احتجاجات على تغيير المناخ نظمت في سيدني.

وقالت إنها لم تُخف وجهها، والحجاب الذي كانت ترتديه هو الموجود في بطاقة
هويتها. وشعر الجميع من حولها بالفزع إزاء ما حدث للتو، وبدأوا بإجراء مكالمات،
بعد أن بدأ النقاش حول السلوك العنصري، وبدلاً من الاعتذار أخبرها الحارس أن رد
فعلها مبالغ فيه، وما طلبه هو أمر بسيط.

وانفجرت باكية بعدما طلب منها الحارس أن
تتنحى جانباً، بعد أن رفضت خلع حجابها. وحينئذ قال لها الحارس إنك تبالغين في رد
الفعل «أنت بحاجة لأن تهدئي». وقالت إقبال: «لم يكن هناك حوار
مطلقاً، فقد طلب بشكل مباشر إزالة ذلك الشيء (الحجاب)، وعندما لم أرضخ طلب مني
التنحي جانباً».

وقالت إقبال:
«إنها لم تُعامل في حياتها كلها بمثل هذا السوء، قمت بسبه وانصرفت باكية،
لأنني لم أكن أعلم ما يجب أن أفعله».  

حسب ما جاء في nypost  قالت إقبال إن الشرطة في الموقع دعت إلى الاحتياط «لمجرد التعامل مع فتاة قيل لها أن تخلع الحجاب». وزعمت أيضاً أن مدير الحانة «رفض الاعتذار لي، ودافع عن تصرفات الحارس».

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

تعليق واحد

  1. انا كانسان مسلم اعرف ان اختي او زوجتي لا تذهب لحانات ليلا مع اصدقاء أجانب حيث يشربون الكحوليات, ترتدي حجابا غير ملفت بعيد عن الألوان والتبرج, تحرص علي البعد عن المواقف التي تعرضها لما لا يحمد عقباه. الإسلام ليس ملبس فقط, الإسلام عقيدة وممارسة وتجانس والبعد عن التناقضات. لقد سئمنا من سماع هذه الاخبار: محجبة تمنع من دخول حمام السباحة لعدم ارتداء مايوه, محجبة تمنع من دخول حانة, محجبة تمنع من المشاركة بالغناء والرقص باحدي الحفلات…….. كلها تناقضات تدل عن مسلم بدون هوية او عقيدة واضحة. ونقوم نحن بالانشغال بهذه القضايا ونقول حرب علي الدين والحجاب وهي في الحقيقة ليس كذلك, فالمجتمع العربي مجتمع علماني متجانس لا دور للدين فيه ويقوم بتطبيق قوانينه بغض النظر عن انتماء الشخص لكن للاسف نحن كمسلمين فقدنا كل شئ, الوطن, الهوية, الدين, الانتماء………

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى