آخر الأخبار

اليونان تمنع دخول 35 ألف مهاجر وتكشف مصير اللاجئين الذين دخلوا بعد مارس

ذكرت مصادر
بالحكومة اليونانية، الخميس 5 مارس/آذار 2020، أن اليونان منعت ما يقرب من 35 ألف
مهاجر من عبور الحدود إلى أراضيها بصورة غير مشروعة منذ فتحت تركيا حدودها قبل نحو
أسبوع، في الوقت الذي تستعد فيه لترحيل مئات آخرين نجحوا في الدخول.

سياق الخبر: توجّه آلاف المهاجرين إلى اليونان
منذ قالت تركيا في 28 فبراير/شباط إنها ستدع المهاجرين يعبرون حدودها إلى أوروبا،
متراجعة عن التزامها بمنعهم من ذلك بموجب اتفاق وقعته عام 2016 مع الاتحاد
الأوروبي. بينما تسعى تركيا للضغط على البلدان الأوروبية من أجل تحمّل مسؤولياتها
بخصوص اللاجئين.

تفاصيل الحدث: قال وزير الهجرة اليوناني نوتيس
ميتاراتشي في ساعة متأخرة الأربعاء 4 مارس/آذار، إن المهاجرين الذين وصلوا إلى
اليونان بطريقة غير مشروعة بعد الأول من مارس سينقلون إلى مدينة سيريس الشمالية
تمهيداً لترحيلهم إلى بلادهم.

بينما ذكرت
مصادر يونانية أن حرس الحدود اليوناني منع حوالي 7000 محاولة عبور خلال الأربع
والعشرين ساعة الماضية، ليصل إجمالي عدد المحاولات منذ 29 فبراير/شباط إلى 34778
محاولة وعدد الاعتقالات لمن نجحوا في العبور إلى 244.

إذ كان الوضع
عند نقطة كاستانيي الحدودية هادئاً اليوم الخميس. ومكث مهاجرون، كثيرون منهم من
أفغانستان وباكستان إضافة إلى سوريا ودول عربية أخرى، داخل خيام وأماكن إيواء مؤقتة
على الجانب التركي من الحدود.

صورة أشمل: اتهمت أنقرة القوات اليونانية
بإطلاق الرصاص وقتل أربعة مهاجرين، وهو ما نفته أثينا التي تقول إن الشرطة التركية
تساعد المهاجرين على عبور الحدود. واستخدم الجانبان الغاز المسيل للدموع عند نقطة
كاستانيي الحدودية أمس الأربعاء.

كما تفقد وزير
الداخلية التركي سليمان صويلو، الخميس، إقليم أدرنة الواقع على الحدود مع اليونان،
وأعلن نشر 1000 من قوات الشرطة الخاصة بالمنطقة لمنع عودة المهاجرين باتجاه
الأراضي التركية.

بينما اتهم
صويلو السلطات اليونانية بإصابة 164 مهاجراً ودفع ما يقرب من 5000 إلى تركيا مرة
أخرى. وكان قد قال الأربعاء إن تركيا تعد دعوى أمام المحكمة الأوروبية لحقوق
الإنسان فيما يتعلق بمعاملة اليونان للمهاجرين.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى