لايف ستايل

اليوم في الخليج العربي لا يبدأ دون شرب كوب منه.. تعلّم تحضير “شاي الكرك”

بشكل عام يبدأ النهار لدى غالبية الناس حول العالم بعد تناول فنجان من القهوة، أمّا في دول الخليج العربي، خصوصاً قطر، فإن الأمر هناك مختلفٌ قليلاً، إذ لا يمكن أن تبدأ يومك من دون تناول كوب من شاي الكرك، فهل سمعت عنه من قبل؟

يصنع شاي الكرك بشكل أساسي من الحليب المغلي المضاف إليه بعض من حبات الهيل والزعفران،  وهو يشبه بشكل كبير شاي الماسالا الهندي، لأن أصله يعود في الأساس إلى الهند ودول شرق آسيا.

وصل شاي الكرك إلى دول الخليج قبل عدّة قرون قادماً كما قلنا من شرق آسيا وتحديداً الهند، وذلك لعدة أسباب أولها التواصل التجاري والرحلات بين المنطقتين وأيضاً بفضل ازدياد نسبة العمالة القادمة من شرق آسيا باتجاه الخليج العربي.

ومع الوقت بات شاي الكرك إرثاً ثقافياً في المنطقة، وقد تتفاجأ إذا قمت بزيارة إحدى الدول الخليجية بكمية الناس التي تصطف يومياً أمام المقاهي كل صباح للحصول على كوب منه.

وبما أنّ تحضيره ليس سهلاً فعلاً لذلك سنقدم إليكم الطريقة مبسطة بالخطوات.  

الكمية: تكفي 4 أشخاص

مدة التحضير: 30 دقيقة

ملاحظة: الحليب المبخر هو حليب تم تبخير نحو 60% من السائل المكون منه ويبرد بعدها بشكل سريع، يمكنكم شراؤه من أي سوبر ماركت.

الخطوة الأولى: في وعاء كبير نضع الماء ونتركها حتى تصبح فاترة.

الخطوة الثانية: نضيف الشاي الأسود وننتظر حتى يغلي الماء.

الخطوة الثالثة: نضيف السكر والزعفران والهيل والزنجبيل ونتركه يغلي مدة 5 دقائق.

الخطوة الرابعة: نضيف كوب الحليب المكثف، ونتركه يغلي مدة 5 دقائق أخرى.

الخطوة الخامسة: يصفى الشاي ثم يصب في الكؤوس من على مسافة عالية لتضمن مزج الحليب بالشاي بشكل جيد.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى