منوعات

المغني الذي اعتذر له “صاحب السعادة” وأهداه لامبورغيني.. ما لا تعرفه عن حياة ليل واين!

انتشر مؤخراً مقطع فيديو
يروي فيه المغني الأمريكي ليل واين ما تعرَّض له من “مضايقات” في مطار
العاصمة السعودية الرياض، ويكشف أن “صاحب السعادة” اعتذر له عما جرى،
وأهداه ساعةً فاخرةً وسيارةً رياضيةً فارهة، تعويضاً عمّا مرّ به في المطار.

ما الذي أغضب واين في مطار
الرياض؟
الفيديو المتداول جزء من
لقاءٍ مطوّل أجراه مغني الهيب هوب مع قناة Revolt
الأمريكية في 1 فبراير/شباط 2020، قال فيه إنه تعرَّض للمضايقة لدى وصوله إلى
السعودية في نوفمبر/تشرين الثاني 2019، للمشاركة في فعاليات موسم الدرعية، حين
طالبه موظفو المطار بمراجعة الجمارك؛ للإفصاح عن مجوهراته التي تتجاوز قيمتها 25
ألف دولار.

ردُّ فعل واين كان
متوتراً جداً في البداية؛ إذ رفض حينها التوجه إلى الجمارك وعاد إلى طائرته
غاضباً، وكتب تغريدة على حسابه بموقع تويتر، توعَّد فيها بعدم زيارة السعودية
مجدداً.

كيف تصرَّف “صاحب
السعادة”؟
في
اللقاء الذي أجراه مع Revolt، قال إن “صاحب
السعادة” سمع بما حدث له، وأمر بالسماح له بدخول البلاد دون أي تفتيش، قبل أن
يزور غرفته في الفندق للاعتذار، ويقدّم له ساعة من نوع “فرانك ميلر”،
ويُهديه سيارة من طراز لامبورغيني.

من هو “صاحب
السعادة”؟
لم
يكشف المغني الأمريكي عن هوية “صاحب السعادة” الذي اعتذر له، لكن من
المرجح أن يكون الشخص المقصود هو رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه بالسعودية
والمستشار في الديوان الملكي تركي آل الشيخ، أو ولي العهد السعودي الأمير محمد بن
سلمان، أو أحد المقربين من آل الشيخ وبن سلمان.

واين ليل مغني هيب هوب أمريكي
شهير، يبلغ من العمر 37 عاماً، ذاع صيته في عام 1999 بعد إطلاق ألبوم Guerrilla Warfare، قبل أن يتحول إلى أحد أشهر نجوم موسيقى الهيب هوب مع إطلاق
ألبومه السادس Tha Carter III في عام 2008.

حققت أغانيه وألبوماته
مبيعاتٍ تجاوزت 100 مليون نسخة في أمريكا وحدها، وحازت كثيراً من الجوائز
الموسيقية العالمية المرموقة؛ فنال 5 جوائز غرامي، و11 جائزة BET، و4
جوائز Billboard، وفاز اثنان من فيديو
كليباته بجائزة MTV Video Music Awards.

على الصعيد الشخصي، واين
ليل أبٌ لـ4 أطفال، أكبرهم هي ابنته ريجينا التي أنجبها في 1998 من صديقته تويا
جونسون عندما كان في الـ16 من عمره، قبل أن يتزوجها في عام 2004 ويطلّقها بعد
سنتين.

أما ابنه الثاني الذي
سماه “واين الثالث”، فأنجبه في 2008 من مذيعة الراديو سارة فيفيان، في
حين أنجب ابنته كاميرون في 2009 من الممثلة الأمريكية لورين لندن، وابنه نيل من
المغنية نيفيا في عام 2009 أيضاً!

وبعد إنجابه 3 أبناء من 3
سيدات مختلفات في غضون سنتين فقط، بدأ المغني الأسمر مواعدة المغنية كريستينا
ميليان -التي كانت تربطها علاقة بصديقه ذا دريم- في 2014، لكنهما انفصلا في العام
2015. 

وفي 2019، بدأ بمواعدة عارضة الأزياء الأسترالية لاتيسيا توماس التي يرتبط بها حتى الآن.

❤️?

A post shared by La’Tecia Thomas (@lateciat) on Feb 14, 2020 at 8:21pm PST

وعلى الصعيد الصحي، فإن
واين يعاني نوبات صرع متكررة كادت تودي بحياته في أكثر من مناسبة.

تعرَّض ليل واين خلال
مسيرته الفنية لكثير من المشاكل القانونية؛ ففي العام 2007، اكتشفت الشرطة أنه
يدخن الماريجوانا مع أحد أصدقائه في حافلة فرقته. ولدى تفتيش الحافلة وجدت مسدساً
مسجَّلاً باسم مدير أعماله، لكنه بحوزة ليل، فوجّهت إليه المحكمة تهمة حيازة
السلاح والماريجوانا.

وفي العام نفسه، قُبض
عليه في 5 أكتوبر/تشرين الأول 2007، بتهمة حيازة مواد ممنوعة، لكن القضية أُسقطت
لاحقاً.

بعدها بنحو شهرين، عثرت
الشرطة في حافلة مغني الهيب هوب على سلاح رشاش، و105 غرام من الماريجوانا، إلى
جانب  29 غرام من الكوكايين، و41 غراماً من حبوب ecstasy المخدرة.

اتُهم ليل بحيازة المخدرات
والسلاح غير المرخص، لكن الشرطة أطلقت سراحه بكفالة مالية.

وبعد محاكمته في 2010،
سُجن المغني الأسمر 8 أشهر بمعزلٍ عن باقي السجناء، وبقي تحت المراقبة لثلاث
سنواتٍ إضافية.

وبعيداً عن المخدرات
والسلاح، رُفعت ضد ليل عدة قضايا تتعلق بخرق قوانين حماية الملكية والمنافسة غير
العادلة، ما اضطره لحذف وتعديل بعض أغانيه.

ومنذ خروجه من السجن،
يعيش المغني البالغ من العمر 37 عاماً حياةً أكثر استقراراً والتزاماً بالقانون.

في الوقت الذي قد يتوقع
فيه المرء أن يتعاطف فنانٌ أسمر مع حركةٍ تنتصر للسود وتطالب السلطات الأمريكية
باحترام حقوقهم، واين انتقد حركة Black Lives Matter (حياة
السود مهمة) التي تحظى بدعم معظم مشاهير أمريكا – حتى البيض منهم -.

وتدعو الحركة الحقوقية
إلى نبذ التنميط العنصري وعنف السلطات ضد أصحاب البشرة السوداء، وتطالب القضاء
الأمريكي بالتعامل مع السود دون عنصرية.

المغني الأمريكي قال عن
حركة Black Lives Matter في عام 2016: “لا
أشعر بأني مرتبطٌ بشيءٍ لعين لا علاقة لي به. إذا كنت أنت تشعر بذلك، فأنت مجنون
حقاً!”.

ليل اعتبر أن ثراءه
وشعبيته الكبيرة لدى البيض دليلٌ على أن السود يتمتعون بحقوقهم الكاملة في
الولايات المتحدة.

بقِي أن نشير إلى أن ليل
واين أعلن في مارس/آذار 2011، نيته اعتزال الفن والتفرغ لعائلته -أي إنه كان من
المفترض أن يتقاعد في عام 2018- “فلديّ أربعة أطفال، وسأشعر بأني أناني إذا
قضيت وقتي في الاستديو خلال هذه المرحلة المهمة من حياتهم”.

وفي نهاية 2012، قال إن Tha Carter V (الذي صدر في عام 2018) سيكون ألبومه الأخير، وهو الأمر الذي أكده
مجدداً في لقاءٍ صحفي أجراه في مارس/آذار 2014.

إلا أنَّ خطط ليل واين
تغيَّرت فيما يبدو؛ إذ أطلق ألبوم Funeral في 31
يناير/كانون الثاني 2020!

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى