الكويت متفائلة باقتراب حل الأزمة الخليجية.. نائب وزير الخارجية: الخلاف سيكون جزءاً من الماضي

قال نائب وزير الخارجية الكويتي، خالد الجار
الله، مساء الإثنين 9 ديسمبر/كانون اﻷول 2019، إن بلاده متفائلة بحلّ الأزمة
الخليجية، وإن «هذا الخلاف سيكون جزءاً من الماضي في القريب».

حيث قال نائب وزير الخارجية الكويتي، خالد الجار
الله، في تصريح للصحفيين على هامش فعالية بالسفارة القطرية لدى الكويت، إن
«خطوات المصالحة وقنوات إنهاء الخلاف (الخليجي) تسير باتجاه إيجابي ووفق
خطوات ثابتة ومتقدمة»، حسب وكالة الأنباء الكويتية.

تابع الجار الله: «لسنا قلقين على
الإطلاق، من الأجواء التي ترافق الجهود الهادفة إلى إنهاء الخلاف، ومتفائلون بأن
هذا الخلاف سيكون جزءاً من الماضي في القريب».

تأتي التصريحات عشية القمة الخليجية التي
ستستضيفها الرياض، الثلاثاء، والتي تكتسب أهمية كبيرة في ظل الآمال الكبيرة
المُعلَّقة عليها لوضع حد للأزمة التي عصفت بمجلس دول التعاون الخليجي، في حين
تقود الكويت وساطة لإنهاء الأزمة.

حيث تحدثت تقارير، خلال الأسابيع القليلة
الماضية، عن انفراجة قريبة بالأزمة الخليجية، بعد فرض السعودية والإمارات والبحرين
بالإضافة إلى مصر حصاراً شاملاً على قطر، منذ عام 2017، بدعوى دعم الإرهاب، وهو ما
نفته الدوحة بشدة، معتبرةً أنه للسيطرة على قرارها السيادي.

حيث سبق أن قال رئيس وزراء الكويت صباح
الخالد الصباح، الأحد، إن القمة الخليجية ستنعقد بالرياض في 10 ديسمبر/كانون الأول
المقبل، وستكون «محطة مهمة للغاية في المصالحة الخليجية».

أضاف «الصباح»، خلال لقاء مع رؤساء
تحرير الصحف المحلية: «بمساعي صاحب السمو (أمير الكويت)، تحققت بعض الخطوات
الصغيرة في المصالحة الخليجية، ودورة خليجي 24 بقطر إحدى الخطوات، والقمة الخليجية
في الرياض محطة مهمة جداً».

في حين كشف أن «قمة مجلس التعاون
(ستُعقد) في 10 ديسمبر/كانون اﻷول… وصاحب السمو مستمر وداعم للعمل نحو إنهاء
الخلاف الخليجي».

وتابع: «نتألم على بيتنا الخليجي ولا
مساومة في ذلك.. ونعوّل على حكمة القادة».

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى