منوعات

القشرة.. أسبابها وعلاجها بالطرق الطبيعية

بما أن القشرة تعتبر من الأمور المزعجة الشائعة الانتشار بين الرجال والنساء على حدٍّ سواء، فإنه من المهم معرفة أسباب قشرة الرأس وعلاجها بالطريقة الصحيحة.

بحسب موقع Stay at home mum الأسترالي، توجد طرق طبيعية لعلاج قشرة الرأس، إلى جانب استخدام الشامبو الطبي الخاص بهذه المشكلة.

قشرة الرأس هي المصطلح المستخدم لوصف تكوّن القشور البسيطة على فروة الرأس، ومن أهم أسبابها جفاف فروة الرأس، أو استخدام الشامبو غير المناسب، أو سوء التغذية، كما يمكن أن تُسبِّب الصدفية حكةً بفروة الرأس.

ويمكن أن يساعد الشامبو الطبي أو المضاد للقشرة في العلاج، أو يمكن أن يكون وضع زيوت بسيطة (حمام زيت مثلاً) على فروة الرأس مفيداً.

ويجب الانتباه إلى أن التهاب الجلد الدهني له أعراضٌ مُشابهة لقشرة الرأس.

تتقشَّر الطبقة الخارجية من الجلد وتتجدَّد باستمرار.

ورغم أنَّ هذه العملية لا تُلاحَظ عادةً حين تحدث في غالبية أنحاء الجسم، فإن القشرة تصبح أكثر وضوحاً في فروة الرأس لأنَّها تعلق في الشعر.

كذلك تعتبر فروة الرأس الملتهبة، بوجود قشرة أو دونها، مشكلةً شائعة.

وتحدث عادةً في منتصف العمر دون سببٍ واضح.

والاستجابة المعتادة هي الحكة، وغالباً ما تسبب الحكة ظهور خربشات وقرح جلدية في فروة الرأس.

ربما يكون الغسيل المنتظم لفروة الرأس، باستخدام الصابون الطبي، هو كل المطلوب لتخفيف الحكة.

إذ يحتوي الشامبو المضاد للقشرة على واحدٍ أو أكثر من المكونات التالية:

أولئك الذين يعانون من قشرة الرأس يجب أن يغسلوا الشعر بالشامبو كل يوم.

وربما تؤدي قلة غسل الشعر بالشامبو إلى تراكم القشرة وزيادة الأعراض سوءاً.

ويجب استخدام الشامبو الطبي مرتين أسبوعياً، مع ترك الرغوة على فروة الرأس لعدة دقائق، للسماح للمادة الفعالة بالعمل.

وفي الأيام الأخرى، يمكن استخدام شامبو خفيف غير دوائي، لمنع تراكم القشرة.

مع الانتباه إلى أنه يجب دائماً استخدام بلسم الشعر لمنع جفاف الشعر من تكرار الغسيل.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى