سيدتي

العديد من المنتجات لترطيب بشرتك، الأمصال والزيوت والكريمات.. فما الفرق بينها وكيف يعمل كل منها؟

هل سبق أن تساءلت عن الفرق بين كل أنواع منتجات الترطيب التي تستخدمينها في روتين العناية بالبشرة؟ هناك الكريمات مختلفة القوام والأمصال (Serums) أيضاً، وهناك الزيوت! 

نتفهم شعورك بالضياع وعدم القدرة على اتخاذ القرار في شرائها جميعاً أو شراء الأنسب لبشرتك. فهل جميعها مهمة للحصول على بشرة مثالية؟

دعينا نعرفك على طبيعة منتجات ترطيب البشرة، وكيف تعمل، وكيف تختارين الأنسب لك.

يتكوَّن منتج الترطيب الجيد عادةً من ثلاثة أجزاء: المرطب والمطريات ومواد الانسداد. المرطب هو ما يجذب الماء إلى الجلد، والمطريات تحافظ على تهدئة البشرة وتنعيمها، وتساعد مواد الانسداد في الحفاظ على الرطوبة محصورة في الجلد، حتى لا يتم فقدها.

يوجد العديد من مرطبات البشرة الأكثر فاعلية في الطبيعة. على سبيل المثال، الرمان ليس فقط فاكهة لذيذة ولكنه أيضاً مرطِّب جميل للبشرة يُستخدم في منتجات الترطيب؛ فهو خفيف الوزن ويغذِّي من الداخل، مما يعني أن الرطوبة تتغلغل بعمقٍ في الجلد بدلاً من البقاء على الطبقة السطحية. كما أنه يساعد في حصول بشرتك على لمعان شبابي ورطوبة ولون موحد.

قبل أن نتحدث بالتفصيل عن الفرق بين أنواع المنتجات، سنقدم لك بعض المعلومات العامة. أولاً، يحتاج كل شخص مرطِّباً في روتينه للعناية بالبشرة، حتى أولئك الذين لديهم بشرة مختلطة ودهنية، وكذلك الأشخاص المعرضون لحَب الشباب يحتاجون ترطيباً؛ للمساعدة في موازنة مستويات الزيت والحفاظ على صحة الجلد.

أما بالنسبة للتوقيت، فمن الأفضل وضع المرطبات بعد التنظيف عندما تكون بشرتك رطبة قليلاً. أما إذا اخترت استخدام مرطبات متعددة، فإن أفضل قاعدة هي تطبيق المنتجات من الأخف إلى الأثقل.

نظراً إلى أنه من الأفضل استخدام المرطبات الخاصة بك من الأخف إلى الأثقل، فلنبدأ بالأمصال.

تقدم الأمصال جرعات أكثر تركيزاً من العناصر المغذِّية للبشرة والمرطِّبات ومضادَّات الأكسدة، ويتم امتصاصها بسهولة أكبر، لأنها سائلة، إضافة إلى أنها تساعد في تحضير البشرة لأي منتجات ترطيب أخرى تقومين بتطبيقها. لذلك، إذا كنت تحاولين الحصول على ترطيب عالٍ، فعليك أن تبدئي روتينك بتطبيق المصل أولاً.

يشتهر منتج مصل Hyaluronic acid بقدرته العالية على حبس الماء والترطيب ومكافحة الشيخوخة. بإمكانك تجربة بعض العلامات التجارية المشهورة مثل Advanced Clinicals أو The Ordinary.

تعمل الزيوت كمُطرّيات للبشرة عادة، وستجدين أنّ الزيوت التي تستخدمينها تحتوي فعلياً على مزيج من الزيوت المختلفة التي تحبس الرطوبة وتم إنشاؤها خصوصاً لاستخدامها على وجهك.

غالباً ما يخاف الأشخاص ذوو البشرة الدهنية من إضافة زيت إلى روتينهم، ولكن إضافة بضع قطرات من زيت صحي مناسب للبشرة يمكن أن تفعل المعجزات، للمساعدة في تنظيم إنتاج الزيت والحفاظ على بشرتك متوازنة وصحية. كما يمكنك إضافة بعض قطرات الزيت إلى كريم الترطيب الخاص بك.

بشكل عام، يعتبر معظمنا الكريمات “العنصرَ الأساسي” في عائلة الترطيبك؛ لكونه الأثقل بين الأمصال والزيوت، فهي تحبس بشكل أساسي، جميع المكونات المرطبة الأخرى مثل الجرعات المركزة بمصلك في الجلد؛ حتى لا تفقد الرطوبة. يمكنك اختيار كريم الترطيب في الصباح واستخدام الزيت في المساء؛ لتجنب تفاعله مع أشعة الشمس.

تعتبر الأمصال خياراً رائعاً، خاصة بعد دخول العشرينيات؛ لتجنُّب ظهور التجاعيد. أما بالنسبة للزيوت فبإمكانك استخدامها اذا كانت مصنفة على أنها تناسب نوع بشرتك ولا تتسبب في انسداد المسام.

احرصي على شراء الزيوت المركبة خصوصاً للاستخدام على بشرة الوجه، استخدامك بعض الزيوت المركزة بشكل مباشر قد يؤذي بشرتك. أما بالنسبة للكريمات المرطبة فنستطيع القول إنه يمكن استخدامها بشكل يومي ودائم بأمان، ما دامت مناسبة لنوع بشرتك.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى