منوعات

الطيار المفصول بسبب محمد رمضان يبكي على الهواء ويعلن عن حرب قضائية على الفنان المصري (فيديو)

قال الطيار المصري المفصول بسبب أزمة محمد رمضان أشرف أبواليسر، الثلاثاء 11 فبراير/شباط 2020، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “على مسؤوليتي” الذي يقدمه الإعلامي أحمد موسى، إن ادعاءات الفنان رمضان بشأن طلبه دفع تعويض مادي غير صحيحة، مضيفاً أنه سيتخذ الإجراءات القانونية ضد ما صرّح به من اختلاق لوقائع كاذبة، والقضاء المصري سيفصل بينهما، مؤكداً أن تاريخه المهني في الطيران لا يسمح له بطلب مبالغ مالية منه.

ماذا قال الطيار؟ فيما أجهش أبواليسر بالبكاء وهو يتحدث عن الأضرار التي لحقت به بسبب أزمة محمد رمضان، قائلاً إن مشواره المهني انتهى ولن تعوّضه أموال العالم عما حدث، كما أشار إلى أنه سيتقدم إلى القضاء المصري بشكوى ليفصل بينهما، تاركاً مساحة للحديث بينه وبين محمد رمضان في أي تفاهم في حال التواصل معه.

ماذا بعد أزمة رمضان؟ الطيار أبواليسر قال إنه تلقى عرض عمل من شخص يعمل لدى شركة روتانا،  قال له إنه تم توفير وظيفة له في شركة طيران خاصة وعليه تقديم سيرته الذاتية بها تمهيداً لبدء العمل، منوهاً إلى أنه لا يحق له العمل مدى الحياة في مهنة الطيران نظير سحب الوزارة رخصة قيادة الطائرات الخاصة به وهو ما يمنع عمله نهائياً في أي شركة طيران داخل أو خارج مصر. مضيفاً أنه يعيش الآن على المعاش الذي وفرته له الوزارة بعد وقفه عن العمل. منوهاً إلى أنه لم يأخذ أية مكافآت نظير عمله في المهنة لسنوات طويلة، موضحاً أنه يطالب بحقه كي لا يأتي ابنه ويسأله عن سبب فصله من عمله، مختتماً: “قدّر الله وما شاء فعل.. والحمد لله على كل شيء”.

تصريحات محمد رمضان:  في وقت سابق قال رمضان إنه حاول الوفاء بوعده ومساعدة الطيار المفصول أبواليسر بعد إيقافه نهائياً عن العمل بسبب الفيديو الشهير، بعرض عمل لدى شركة طيران إماراتية لكنه رفض قائلاً إن رخصته مسحوبة، وطلب تعويضاً بقيمة 9.5 مليون جنيه مصري، وهو ما يوازي بقية أجره عن ثلاث سنوات ونصف ومكافأة نهاية الخدمة!

محمد رمضان لجمهوره: يرضيكوا أدفع للطيار 9.5 مليون جنيه تعويض

عودة إلى الوراء: أثار الفنان المصري محمد رمضان جدلاً وانتقادات واسعة بعدما ظهر في مقطع فيديو وهو يقود طائرة مليئة بالركاب خلال رحلته إلى السعودية، ما استدعى تحركاً في البرلمان، واتخاذ إجراء ضد قائد الطائرة. 

ونشر رمضان مقطع فيديو على حسابه في موقع إنستغرام، وظهر فيه جالساً بالطائرة، قبل أن يقوم من مقعده ويقول إنها سيخوض تجربة قيادة الطائرة لأول مرة في حياته. ثم توجّه رمضان نحو قُمرة القيادة، وجلس بجوار قائد الطائرة وتبادل الحديث معه، قبل أن يمسك بأحد أجهزة قيادة الطائرة، ثم يأتي صوت لشخص ويُقسم بأن رمضان هو مَن يقود الطائرة.

فيديو رمضان أثار تحركاً في مجلس الشعب المصري، وتقدمت حينها النائبة إيناس عبدالحليم بطلب إحاطة إلى رئيس المجلس، موجّهٍ إلى وزير الطيران، واعتبرت أن ما حدث من جانب طاقم الطائرة «جريمة دولية يعاقب عليها القانون، ومخالفة صارخة للأعراف الدولية كافة بشأن أمن وسلامة المواطنين، وتشكل جريمة ترويع وتخويف للمواطنين».

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى