آخر الأخبار

الصين التي تصدّر معدات طبية للعالم تطلب المساعدة: نريد أقنعة طبية بشكل عاجل

قالت صحيفة the guardian البريطانية، الإثنين 3 فبراير/شباط 2020، إن الصين الرائدة في صناعة الأجهزة الطبية  وتكنولوجياتها الأساسية أعلنت عن حاجتها الملحة لأقنعة طبية واقية مع تجاوز عدد الإصابات 17 ألفاً و360، وهو أعلى من ضحايا أزمة فيروس سارس عام 2002.

المتحدثة باسم الخارجية الصينية هوا شونيانغ قالت في تصريح صحفي: «ما تحتاجه الصين بشكل عاجل هو أقنعة طبية، وبزات واقية، ونظارات وقاية».

آخر التطورات: في آخر تطورات الفيروس القاتل أعلنت السلطات الصينية، الإثنين 3 فبراير/شباط 2020، أنّ عدد الوفيات المؤكّدة جرّاء فيروس كورونا ارتفع إلى 361 ليزيد بذلك عدد الوفيات بشكل حاد ويرتفع إلى العشرات في يوم واحد فقط. 

لجنة الصحة الوطنية قالت إنّ الساعات الـ24 الماضية سجّلت أيضاً 2829 إصابة جديدة بالفيروس القاتل بينها 2103 إصابات في مقاطعة هوبي،  ليصبح إجمالي عدد المصابين بالفيروس في سائر أنحاء الصين أكثر من 17200 مصاب.

الصين تنتقد أمريكا: فيما انتقدت الصين، الولايات المتحدة بشدة لفرضها قيوداً على دخول المواطنين الصينيين إلى أراضيها بسبب كورونا، واتهمت واشنطن بـ «بث الذعر» في رد فعلها على انتشار الفيروس.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية، هوا شونيانغ، إن الولايات المتحدة «لم تقدم مساعدة مهمة»، وكانت «أول من قامت بإجلاء طاقم قنصليتها في ووهان وتحدثت عن سحب جزئي لطاقم سفارتها وفرضت قيود دخول على المسافرين الصينيين»، مضيفة في حوار مع صحفيين على شبكة «وي شات» الصينية للتواصل الاجتماعي: «لم تتوقف عن بث الذعر، ما يمثل نموذجاً سيئاً جداً».

هكذا تحاول بكين الخروج من أزمة كورونا: أنهت الصين أعمال بناء مستشفى للطوارئ تم إنشاؤه خلال 10 أيام فقط، بغرض التعامل مع المصابين بفيروس كورونا القاتل الذي يتفشى في البلاد، ومستشفى Huoshenshan  الجديد بسعة 1000 سرير، وتصل مساحته إلى 125 ألف متر مربع، وتم بناؤه بواسطة أطقم البنائين الذين عملوا على مدار الساعة في مدينة ووهان، حيث تم اكتشاف المرض لأول مرة في ديسمبر/كانون الأول  2019.

نظرة أقرب إلى الفيروس: «كورونا الجديد» الذي بات يسمى «فيروس ووهان» ينتقل عن طريق الجو في حالات التنفس والعطس والسعال.

من أول أعراضه ارتفاع درجة حرارة الجسم، وألم في الحنجرة، والسعال، وضيق في التنفس، والإسهال، وفي المراحل المتقدمة يتحول إلى التهاب رئوي، وفشل في الكُلى، قد ينتهي بالموت.

كشفت الصين عن الفيروس أول مرة في 12 ديسمبر/كانون الأول 2019، بمدينة ووهان (وسط). ويوم الخميس 30 يناير/كانون الثاني 2020، أعلنت منظمة الصحة العالمية حالة الطوارئ على نطاق دولي، لمواجهة تفشي الفيروس الذي انتشر لاحقاً في عدة بلدان؛ متسبباً في حالة رعب سادت العالم أجمع.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى