آخر الأخبار

الحكم على مستشار ترامب بالسجن 3 سنوات بتهمة «التستر والكذب»

أصدرت قاضية اتحادية حكماً الخميس 20 فبراير/شباط 2020، بحق روجر ستون، مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لفترة طويلة، بالسجن ثلاث سنوات وأربعة أشهر لإدانته باتهامات تشمل الكذب على نواب كانوا يحققون في مزاعم التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية في 2016.

تفاصيل أكثر: حكم القاضية إيمي برمان جاكسون جاء بعد أن طلب محامي ستون عدم الحكم على موكله بأي فترة في السجن في قضية أثارت غضب ترامب. وقالت القاضية خلال جلسة النطق بالحكم التي استمرت ساعات إن النهج العدائي لستون وكذبه يشكلان “تهديداً لديمقراطية أمريكا”. كما أشارت جاكسون أن محاكمته لم تتم لأنه دافع عن الرئيس بل لأنه تستر عنه.  

قرار القاضية: فيما قالت القاضية إن مذكرة الادعاء الأصلية في القضية التي طالبت بسجن المتهم لما يتراوح بين سبع وتسع سنوات، وعدلتها وزارة العدل فيما بعد شكوى علنية من ترامب، كانت شاملة ومدققة لكنها قالت إن مثل هذا الحكم “لم يكن ضرورياً” في قضية ستون.

فيما أحجم ستون عن الإدلاء بأي تعليقات خلال جلسة النطق بالحكم. ولا يزال هناك طلب من ستون لإعادة المحاكمة لم يتم البت فيه بعد.

كما أشارت القاضية جاكسون إنها لن تتساهل في إرشادات الحكم الصارمة التي تنطبق على من يدانون بالتأثير على الشهود وعرقلة العدالة وهما تهمتان من بين سبع أدين بها ستون في نوفمبر/تشرين الثاني.

عودة إلى الوراء: وواجه روجر ستون، خبير السياسات الاستراتيجية وحليف ترامب سبع تهم من قبل المحقق الخاص روبرت مولر، بشأن مزاعم وجود علاقة بين روسيا وحملة ترامب الانتخابية. إذ ألقي القبض على ستون البالغ من العمر 66 عاماً في الـ 25 من يناير/كانون الثاني 2019.

ستون واجه تهماً تتعلق  بإعاقة سير العدالة والإدلاء بتصريحات كاذبة تحت القسم والمحاولة على التأثير على الشهود.

ستون هو أحد المقربين من الرئيس ترامب، ومن كبار الاستراتيجيين ويعمل لصالح الحزب الجمهوري منذ السبعينيات.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى