الأرشيف

الحرب على الأرهاب ؟!!!

الحرب على الأرهاب ؟!!!

الكاتب-والمفكر-امل-عبد-الماجد

بقلم الأستاذ امل عبد الماجد

الحرب على الأرهاب هو شعار المرحلة القادمة فى حال نجاح الأنقلابيين فى تثبت أركان حكمهم فى مصر ؟!!

ربما يتسائل البعض عن علاقة تثبيت الأنقلاب أركان حكمه والحرب على الأرهاب فليعلم السائل أن بداية الطريق الى الحرب على الأرهاب فى الموجة الثانية له (حرب العراق) كانت شراراتها القادحة من مصر ؟!!!!

فلم يكن لدى الأمريكان دليل واحد لأرتباط نظام صدام حسين بالقاعدة فقامت السلطات الأمريكية بتسليم المعتقل الليبى محمد الفاخرى رحمه الله تعالى الى المخابرات المصرية لأستنطاقه وبالفعل أعترف الفاخرى بعلاقة صدام حسين بالقاعدة وابلغ (كولن باول وهو فى مجلس الأمن بالخبر) فأعلنت أمريكا حربها على العراق (لما عاد محمد الفاخرى الى أمريكا وسأله الأمريكان ما الذى دفعك على الكذب فلم نجد اى وثيقة تدل على علاقة نظام صدام حسين بالقاعدة ؟!!!

قال : ارسلتمونى الى محققين فى مصر قالوا لى سنأتى بأمك لنفعل بها الفاحشة أمام عينيك وتحت التعذيب كان لهم ما أرادوا فسلمته المخابرات الأمريكية الى القذافى ثم اعلن بعدها بأيام عن انتحاره فى السجن (خبط راسه فى باب الزنزانة) ؟!!!! رحم الله ابن الشيخ الليبى

الحرب على الأرهاب

و كما استفادت أمريكا من تحقيقات المصريين فى اثبات العلاقة بين صدام حسين والقاعدة ها هى تعاود الكرة من جديد عن طريق الأيعاز الى حكومة الأنقلاب بأعلان جماعة الأخوان المسلمين جماعة أرهابية ؟!!!

ثم يطالب (محمود عباس) و السلطة الفرنسية حركة المقاومة الأسلامية حماس بفك أرتباطها بالأخوان المسلمون بأعتبارهم جماعة أرهابية وياخذ نفس الموقف (الصهيونية الخليجية) السعودية والأمارات العبرية ؟!!!

ثم يهيىء الرأى العام العربى الذى تتحكم فيه أموال اليهود وألإمارات والسعودية و يشحن ضد حركة حماس بتلفيق اية إنفجارات يجرى اتهام حركة حماس بتدبيرها كما يحدث فى مصر بين الفينة والأخرى ؟!! يتحرك على أثرها عسكر كامب ديفيد وحليفتهم الكبرى أسرائيل لتخوض حرباً تحت شعار (الحرب على الأرهاب) ؟!!!!

وربما تكون الخطة قد بدأ الأعداد والتمهيد لها بالفعل عن طريق حزب النور وهو أحد اهم أذرع المخابرات السعودية و المصرية الذى يروج الأن لخطورة الأخوان المسلمين بكونهم أخطر من الشيعة الذين هم بدورهم أخطر من اليهود ليخرج الأنسان البسيط المستهدف بأن الأخوان المسلمين أخطر من اليهود ؟!! وهو ما يروجه الأعلام الحكومى بالفعل وقنوات الأنقلابيين فى مصر ؟!! لتحويل الشعب الفلسطينى فى غزة الى عدو خطر على أمن مصر ؟!! و الصديق الأسرائيلى يرعى مصالحنا ؟!!!

ثم لا يستبعد أن يخرج علينا أقطاب السلفية العودية فى مصر اذا ما وقعت الواقعة فيقول على الحرب بين حماس و أسرائيل (اللهم اهلك الظالمين بالظالمين ) منتهى الورع ؟!!!!!

ربما يستنكر البعض هذا السيناريو الكارثى ويتهمنا بالسوداوية ؟!!! فى تصورنا لحرب تقودها إسرائيل بمساعدة مصر و السعودية والأمارات و بتمهيد من حزب النور السلفى ؟!!!

لقد مهد حزب النور السلفى لهذه الحرب المسعورة التى تجرى رحاها فى جامعات مصر الآن وميادينها حتى وصلت الى الأزهر الشريف ؟!! حين زعم أن ما يجرى فى مصر خلاف سياسى ليس له علاقة بالدين ؟!!!!

ألم يشيطن البرهاميين الأخوان حتى خرج على المصريين من يقتلهم بسبب هيئتهم ؟!!!

اليس من نتائج مواقف حزب النور و تدليسه على الناس فى هذه القضية أن قامت ميليشيات الكنيسة الطيبية وكتائب (نصر ماتياس) والبلاك بلوك بمهاجمة الأسلاميين فى الشوارع والجامعات ورفع الصليب فى وجوه ابناء الأزهر ساعة أقتحامهم مصاحبين القوات المصرائيلية فى حربها على الجامعات بعد تهديدات (نجيب ساويرس) ؟!!!

ألم تقوم هذه المليشيات بحرق مقرات الأخوان المسلمين وجمعياتهم ومساجدهم ؟!!!

ألم تدفع الكنيسة بكل قوتها فى عزل الرئيس المسلم المنتخب لأول مرة فى التاريخ بأرادة حرة حتى جلس جلال المرة خلف تواضروس وهو يعلن عزل الرئيس مرسى ؟!!!

اذا كان المصريين قد تقبلوا أمام أعينهم قتال الميليشيات المسيحية للأخوان المسلمين و لأنصار الشرعية فهل سيمتنعوا عن تأييد إسر

تعليق واحد

  1. استاذنا الفاضل عبدالماجد
    شكرا لهذا الشرح والتحليل القيم والذى زاد الجروح جرحا والآلام ألما
    واسمح لى بإضافة بسيطه في آخر جملة للتوضيح أكثر
    اذا كان المصريين “الخونة من المصريين” قد تقبلوا أمام أعينهم قتال الميليشيات المسيحية للأخوان المسلمين و لأنصار الشرعية فهل سيمتنعوا عن تأييد إسر”إسرائيل” *الإجابة , بلا شك لن يمتنعوا عن تأييد أمثاالهم!
    وهذه مصيبتنا الكبري, ان بيينا خونة فجرة ولاحول ولاقوة إلا بالله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى