آخر الأخبار

التنقل بمواكب رسمية ممنوع على الوزراء والمسؤولين بالجزائر.. قرار من الرئيس “لمحاربة التبذير”

قال الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون، الأحد 16 فبراير/شباط 2020، إن الوزراء والمسؤولين في المحافظات ممنوعون من الزيارات الميدانية بمواكب رسمية، والتي اعتبرها عنواناً للتبذير وتعطيل مصالح المواطن.

تفاصيل أكثر: التوجيهات الجديدة للرئيس الجزائري جاءت في كلمة له خلال افتتاح اجتماع للحكومة لبحث مشاكل التنمية في البلاد، مع المحافظين ورؤساء بلديات كبيرة ومسؤولين محليين.

تبون قال إنه “لا بد من محاربة التبذير، وبالأخص عند الزيارات (..)، الزيارات الميدانية لا بد أن تكون عنواناً لحل المشاكل وليس للفخفخة”، مضيفاً: “تُمنع دعوة أي شخص من خارج المسؤولين المعنيِّين بالملف، وأن تُختصر الزيارة على من يهمهم الأمر فقط”.

بالإضافة إلى ذلك طلب تبون أن يتم الالتزام خلال التنقل “باستعمال حافلات نقل فقط، فمواكب السيارات الرسمية تستهلك الكثير وتتسبب أيضاً في عرقلة حركة السير عبر الطرقات”.

كذلك دعا الرئيس الجزائري إلى “تشجيع المجتمع المدني، خاصةً الجمعيات الخيرية التي ليست لها أهداف سياسية، لخدمة المواطن وكذا الاعتماد على أشخاص ذوي كفاءة لحل المشاكل، وليس على معيار الولاء في شغل المناصب”. 

عودة إلى الوراء: منذ ترشحه لانتخابات الرئاسة في 12 ديسمبر/كانون الأول الماضي وبعد توليه الرئاسة، يردد تبون في خطاباته عزمه على محاربة الفساد في كل مفاصل الدولة، كما تسعى إدارته إلى تلافي أخطاء الماضي التي أشعلت انتفاضة شعبية أطاحت بحكم الرئيس السابق عبدالعزيز بوتفليقة.

كان رئيس الوزراء الجزائري، عبدالعزيز جراد، قال الثلاثاء 12 فبراير/شباط 2020، إن الحراك الشعبي الذي بدأ قبل سنة من الآن يرفض تكرار ممارسات الماضي “الكارثية”.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى