سيدتي

الاكتئاب وزيادة الوزن والسرطان.. لماذا عليكِ إيقاف تناول حبوب منع الحمل

ازدادت شهرة أدوية منع الحمل على مدى سنوات طويلة، وأصبح استخدامها شديد الانتشار، لكن مع هذا تُظهر الأبحاث أنّ هذه الحبوب قد تخلِّف آثاراً جانبية قد تؤدي للإصابة بالسرطان وفق موقع Natural News الأمريكي

يقول د. ألكساندر ليشكي، مؤلف الدراسة الصادرة عن جامعة غرايفسفالد الألمانية إن أكثر من 100 مليون امرأة حول العالم تستخدم وسائل منع الحمل عبر الفم، وإن النساء اللاتي يستخدمن وسائل منع الحمل كنّ أكثر اكتئاباً بدرجة كبيرة ممن لم يتناولنها، وإن ثمة رابطاً بين الاكتئاب واستخدام وسائل منع الحمل لا يزال غير واضح.

حاول باحثون من ألمانيا
الوصول لما تُسببه حبوب منع الحمل من آثار سلبية، إذ كلفوا 42 امرأة تستخدم
الحبوب، و53 ممن لا يستخدمنها بخوض اختبارات تعرف على المشاعر. 

وأظهرت النتائج أن مستخدمات
وسائل منع الحمل المتناولة عبر الفم كنّ أقل دقة في التعرف على المشاعر ممن لا
يتناولنها.

لا تنحصر الأعراض الجانبية
لتناول وسائل منع الحمل على عدم التعرف على المشاعر، لكن هناك أعراض أخرى مثل:

تقلُّب مستويات الهرمونات
الذي تسببه دورة الطمث يؤدي إلى الإصابة بأنواع مختلفة من الصداع، بينها الصداع
النصفي. 

تستخدم وسائل منع الحمل
الهرمونية الهرمونات لوقف الإباضة، لكن ذلك يثبط أيضاً إنتاج أندروجينات مثل
التستوستيرون في المبايض. وتلعب هذه الأندروجينات دوراً مهماً في الرغبة والإشباع
الجنسي، وتزيد حبوب منع الحمل أيضاً من كمية الغلوبيولين المرتبطة بالهرمون الجنسي
في الجسم. 

يربط هذا البروتين هرمون التستوستيرون، ويمنعه من الانتشار في الجسم، وكشفت دراسة منشورة في دورية Journal of Sexual Medicine أنّ الأشخاص الذين يستخدمون وسائل منع الحمل المتناولة عبر الفم يمتلكون أربعة أضعاف كمية هذا البروتين في أجسادهم، مقارنة بغيرهم.

الحبوب تعزز احتباس الماء في
الجسم، وهو ما قد يؤدي إلى تغير مؤقت في الوزن.

تشير دراسة منشورة في دورية New England Journal of Medicine إلى إمكانية أن تزيد وسائل منع الحمل من خطر الإصابة بسرطان الثدي، بنسبة تصل إلى 38% بحسب الكمية المتناولة.

وحلَّل باحثون بيانات 1.8
مليون امرأة تحت 50 عاماً في الدنمارك ومن خلال هذا التحليل، رأوا زيادة بنسبة 9%
في الإصابة بسرطان الثدي بعد أقل من عام واحد من تناول وسائل منع الحمل عبر الفم،
مع زيادة تصل إلى 38% بعد مرور 10 سنوات.

لا تتسبب الحبوب مباشرة في
الإصابة بأمراض القلب، لكنها تعمل على زيادة مستوى ضغط المرأة، ما  قد يزيد
خطر ظهور أمراض القلب إن كان لدى المرأة عوامل خطر أخرى مرتبطة بأمراض القلب
كالسمنة والتدخين.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى