آخر الأخبار

الإمارات تُهنئ إسرائيل بعيد «حانوكا»، تل أبيب تُعلّق: نثمن «الرسائل الدافئة» من أبوظبي

أعلنت وزارة الخارجية الإسرائيلية، الثلاثاء 24 ديسمبر/كانون الأول 2019، أنها تلقت التهاني من دولة الإمارات، بمناسبة حلول عيد «حانوكا» اليهودي، رغم عدم وجود علاقات دبلوماسية علنية بين البلد العربي وتل أبيب.

حساب «إسرائيل بالعربية» التابع للخارجية الإسرائيلية على موقع تويتر، نقل عن المدير العام للوزارة يوفال روتيم، قوله: «من ضمن التهاني الجميلة العديدة التي تلقيناها بمناسبة حلول عيد حانوكا، سررنا بتلقي التهاني من سفارات دولة الإمارات في العالم».

أضاف روتيم: «نحن نثمن هذه الرسائل الدافئة ونأمل أن تشهد العلاقات بين إسرائيل والإمارات المزيد من النمو في عام 2020».

مدير عام وزارة الخارجية الإسرائيلية: “بضمن التهاني الجميلة العديدة التي تلقيناها بمناسبة حلول عيد حانوكا، سررنا بتلقي التهاني من سفارات دولة الإمارات في العالم. نحن نثمن هذه الرسائل الدافئة ونأمل أن تشهد العلاقات بين إسرائيل والإمارات المزيد من النمو في عام 2020” ???? https://t.co/lNzhyxLmCi

تأتي هذه الخطوة الإماراتية، بعد أيام من إشادة رئيس الوزراء الإسرائيلي، المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو، بتغريدة لوزير خارجية الإمارات الشيخ عبدالله بن زايد على «تويتر»، أشار بها إلى مقال تحدث عن التقارب العربي الإسرائيلي في الآونة الأخيرة.

كما رحب نتنياهو، في تصريحات له يوم السبت الفائت، بما أسماه «التقارب» بين تل أبيب و «الكثير من الدول العربية».

هذه ليست المرة الأولى التي يعلن فيها نتنياهو عن تقارب بين إسرائيل ودول عربية من دون أن يحدد أسماء تلك الدول.

يُذكر أنه من بين الدول العربية، ترتبط مصر والأردن فقط بمعاهدتي سلام مع إسرائيل، وفي المقابل زادت وتيرة التطبيع خلال الفترة الأخيرة بأشكال متعددة بين الإسرائيليين والعرب، عبر مشاركات إسرائيلية في أنشطة رياضية وثقافية واقتصادية تقيمها دول عربية، بينها الإمارات.

يشار إلى أن اليهود يحتفلون بعيد «حانوكا» لمدة 8 أيام ابتداءً من الخامس والعشرين من شهر «كيسليف» حسب التقويم العبري، ويتراوح موعده حسب التقويم الميلادي بين الأسبوع الأخير من نوفمبر/تشرين الثاني، والأسبوع الأخير من ديسمبر/كانون الأول، ويمتنع فيه اليهود عن الحداد والتعبير عن الحزن.

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى