آخر الأخبار

الإساءة للقرآن تحشد مئات الآلاف من الإندونيسيين ضد حاكم جاكارتا

تدفق مئات الآلاف من المسلمين لوسط العاصمة الإندونيسية جاكرتا، الجمعة، للمشاركة في تجمع حاشد من المتوقع أن يجذب أكثر من 100 ألف إندونيسي؛ للمطالبة باعتقال حاكم العاصمة المتهم بالإساءة للقرآن.

وقالت وكالة الأنباء الوطنية (أنتارا)، إنه سيتم نشر 22 ألفاً من أفراد الشرطة للحيلولة دون تكرار أعمال العنف التي اندلعت في نهاية احتجاج قاده إسلاميون الشهر الماضي، وأصيب فيه أكثر من 100 شخص في اشتباكات مع الشرطة.

اندونسيا

وتتهم الجماعات الإسلامية حاكم جاكرتا، باسوكي تجاهاجا بورناما، بإهانة القرآن، ولكن هذه الجماعات تعهدت بأن مظاهرة اليوم ستكون سلمية.

وبدأ المحتجون التحرك من مسجد الاستقلال باتجاه النصب التذكاري الوطني وسط المدينة في حوالي الخامسة صباح الجمعة، بعد صلاة الفجر.

ويواجه حاكم جاكرتا الذي ينحدر من أصول صينية، وهو أول حاكم غير مسلم للولاية منذ 50 عاماً، انتقادات بسبب “إساءته للإسلام”، أثناء تعليقه، نهاية سبتمبر/أيلول الماضي، على آية من القرآن الكريم.

وقال بورناما حينها: “بعض المجموعات المسلمة تطالب الشعب بعدم التصويت لصالحي في الانتخابات، استناداً لآيات من القرآن، هذا المفهوم يعني جعل الإنسان في موقع الغبي”.

وكان بورناما يشغل منصب نائب الرئيس الحالي، جوكو ويدودو، قبل تسلمه منصب حاكم الولاية، فيما اعتذر إلى المسلمين عقب الانتقادات، قبل أن يعلن ترشحه من جديد لمنصبه الحالي في الانتخابات المحلية العام القبل.

ووقعت صدامات أمام مقر محافظ ولاية جاكرتا بين المتظاهرين والشرطة، الشهر الماضي؛ بسبب عدم استجابة الرئيس الإندونيسي لطلب تقدم به المتظاهرون من أجل لقائه.

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى