آخر الأخبارتراند

فيضان من الحزن الواسع على وفاة الطفل ريان يجتاح مواقع التواصل الإجتماعى

بقلم الخبير السياسى والإقتصادى

د.صلاح الدوبى 

الأمين العام لمنظمة اعلاميون حول العالم

رئيس فرع منظمة اعلاميون حول العالم 

رئيس حزب الشعب المصرى 

جنيف -سويسرا

إن لله وإن إليه راجعون الله يرحمه، ويدخله جنته أمين إن شاء الله تعالى نحمد الله عز وجل على كل نعمة وكل مصيبة حلت بنا ونبلوكم بالشر والخير فتنة، والينا ترجعون وكل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام رحمة الله على “ريان المغربى” .
اللهم ارحم موتانا واغفر لهم ولنا وحسن ختامنا 
بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره وبقلوب مليئة بالحزن، والمواساة أتقدم بإسم منظمة “إعلاميون حول العالم” وباسم مجلس إداراتها وكتابها بأحر التعازي والمواساة إلى الشعب المغربى العظيم وكل الشعوب الإسلامية من تابع منها هذا الحدث الجلل .

حالة من الحزن إنتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي؛ إثر إعلان الديوان الملكي المغربي، مساء السبت 5 فبراير/شباط 2022، وفاة الطفل ريان، بعد بقائه عالقاً أكثر من 100 ساعة في بئر شمالي المملكة.

ووسط فرحة لم تكتمل، أخرجت فرق الإنقاذ المغربية جثمان الطفل ريان من النفق الموصل إلى البئر، وتم وضعه في سيارة إسعاف، قبل صدور البيان الملكي.

فيما قامت العديد من الشخصيات المغربية والعربية بنعي الطفل ريان، الذي حظيت محنته بتفاعل عربي ودولي واسع، وفي ظل الكثير من الدعوات من كل مكان بأن تتكلل عملية إنقاذه بالنجاح.

ونشر مغرّدون على موقع “تويتر” صوراً تظهر والدة ريان وهي تبكي بحرقة عقب سماع نبأ وفاته.

حزن وأسى كبيرين”

طيور الجنة ” أبو تريكة العظيم”

بدوره، قال اللاعب الدولي المصري السابق، محمد أبو تريكة عبر “تويتر”: “اللهم اجعله طيراً من طيور الجنة شفيعاً مجاباً لوالديه، اللهم أعظم به أجورهما، وثقل به موازينهما.. اللهم ارحم ريان وأنزل على أهله الصبر والسلوان يا رب العالمين”.

فيما تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صوراً التقطتها عدسات الكاميرا من داخل البئر للطفل ريان، وهو يمسك بأحد الأنبوبين اللذين تم إيصالهما إليه لتزويده بالأوكسجين والغذاء والماء.

فيما نشرت الصحفية الجزائرية بقناة الجزيرة خديجة بن قنة، عبر فيسبوك: “لا حول ولا قوة إلا بالله.. إنا لله وإنا إليه راجعون”، مرفقاً بوسم (هاشتاغ) ريان في ذمة الله كشفت  صحيفة مصرية  أن الطفل المغربي ريان  توفي يوم الجمعة تقريبا، ولكن كان هناك تكتم على الخبر وبقي في إطار البئر فقط ومن هم حوله.

الوفاة كانت يوم الجمعة الماضى وتم التكتم على يوم الوفاة حسب صحيفة الوطن المصرية

 كشفت  صحيفة مصرية  أن الطفل المغربي ريان  توفي يوم الجمعة تقريبا، ولكن كان هناك تكتم على الخبر وبقي في إطار البئر فقط ومن هم حوله.

وقالت صحيفة الوطن أن الأمل فقد وتم التكتم على خبر الوفاة واستكملت أعمال الحفر والإنقاذ حتى أخرج  ريان ونقل بسيارة الإسعاف، ليعلن الديوان الملكي المغربي بشكل رسمي عن وفاته لاحقا.

وأصبح سبب وفاة الطفل ريان السؤال الرئيسي لدى كثير من الذين تابعوا أحدث سقوط الطفل في البئر، خصوصا وأن كل التصريحات ووسائل الإعلام المغربية أشارت إلى أن الطفل كان على قيد الحياة، لكن هذا ما لم يحدث حين أخرج الطفل ، حيث أعلنت وفاته فور نقله بسيارة الإسعاف والطائرة الهليوكوبتر.

ويستعد المغرب، اليوم الأحد، لتشييع جثمان الطفل ريان، في جنازة شعبية مهيبة، بعد تحديد أسباب الوفاة من قبل أطباء مختصين.

ويرقد جثمان “طفل البئر” في المستشفى العسكري بالعاصمة المغربية الرباط، بعد 5 أيام من التشبث بالأمل في العثور عليه وإخراجه حيا.

وبعد إعلانه خبر الوفاة رسميا، أوضح الديوان الملكي في بيان أصدره مساء أمس السبت، أن الملك محمد السادس أجرى اتصالا هاتفيا مع والدي ريان، وأعرب عن أحر تعازيه لأفراد الأسرة كافة، كما أعرب عن تقديره لجهود السلطات الدؤوبة خلال عملية إخراج ريان من البئر.

وشغلت عملية إنقاذ ريان، البالغ من العمر 5 سنوات، والعالق في منتصف بئر عمقها 60 مترا ولا يتجاوز قطرها 30 سم، في ضواحي مدينة شفشاون، بشمال المغرب، شغلت العالم أجمع.

وشهدت الواقعة تعاطفا كبيرا من جميع أنحاء العالم، حيث نشر مغردون على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، صور الطفل وأرفقوها بتدوينات بلغات مختلفة، ودشنوا العديد من الهاشتاغات.

وقضى الطفل نحو 100 ساعة داخل حفرة ضيقة في البئر، عانى خلالها من نزيف في رأسه بسبب ارتطامه بالصخور أثناء سقوطه، كما أظهرت المعاينات الطبية التي أجراها الفريق الطبي الذي دخل إلى النفق لاستخراج الطفل ريان، أنه كان يعاني من كسور في الرقبة والعمود الفقري.

وترقب الملايين في المغرب والعالم العربي نهاية سعيدة لمحنة الطفل الذي جلبت قصته تعاطفا دوليا واسعا، لكن شاءت الأقدار أن يلفظ أنفاسه الأخيرة وحيدا قبل وقت قليل من وصول فرق الإنقاذ إليه..

أمة إسلامية واحدة

من جانبه، قال ‏‏‏‏‏الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، علي القره داغي:  “ما حصل للطفل ريان يذكرنا بحالة حزن ولدنا من رحمها، فنحن في بئر عميقة ونفق مظلم منذ قرون، ولا يمكن وصف مشاعرنا التي تحفر أخاديد عميقة في واقع يرسم حدود القهر. اللهم فك حصارنا وارحم ضعفنا وحرِّر إرادتنا، ونقّ مسيرتنا، اللهم ارحم ريان وأطفال سوريا والعراق واليمن، وإنا لله وإنا إليه راجعون”.

كانت جهود الإنقاذ قد جرت وسط صعوبات عديدة، كان آخرها وجود صخرة أبطأت عمليات الحفر الأفقي الذي بدأ، الجمعة، واستمر بمعدات بسيطة خوفاً من انهيار التربة.

بينما تمت الاستعانة بصهريج ضخم فُتح من الجانبين لدعم المنطقة التي يحفر فيها. وعملت فرق الإنقاذ يدوياً على حفر نفق أفقي إلى البئر، للنفاذ من خلاله وسحب الطفل إلى الخارج.

يشار إلى أنه منذ غروب الجمعة، بدأ مختصون محليون بالحفر اليدوي لمنفذ أفقي نحو الطفل العالق، عقب إنهاء الجرافات حفر منحدر بعمق 32 متراً، بموازاة البئر.

جدير بالذكر أن الطفل ريان (5 سنوات)، علق منذ ظهر الثلاثاء، داخل بئر في القرية الزراعية “إغران” التابعة لمنطقة تمروت بإقليم شفشاون، شمالي المغرب، وسط تعاطف عربي ودولي واسع مع قضيته.

فيديو لصلاة الغائب على روح الطفل ريان في المسجد الأقصى.. وأطفال غزة يشاركون الشعب المغربى العظيم حزنه.

أدى مقدسيون فجر الأحد، 6 فبراير/شباط 2022، صلاة الغائب على روح الطفل المغربي ريان، الذي توفي إثر سقوطه في بئر ظل عالقاً بها 5 أيام، وأثار موته حزناً واسعاً في العالم. 

وكالة “شهاب” للأنباء، نشرت فيديو لمجموعة من المصلين داخل المسجد الأقصى وهم يؤدون الصلاة على روح ريان، الذي توفي عن عمر خمس سنوات. 

أدى مقدسيون فجر الأحد، 6 فبراير/شباط 2022، صلاة الغائب على روح الطفل المغربي ريان، الذي توفي إثر سقوطه في بئر ظل عالقاً بها 5 أيام، وأثار موته حزناً واسعاً في العالم. 

وكالة “شهاب” للأنباء، نشرت فيديو لمجموعة من المصلين داخل المسجد الأقصى وهم يؤدون الصلاة على روح ريان، الذي توفي عن عمر خمس سنوات. 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى