منوعات

الأمير ويليام وكيت ميدلتون يضحكان على دعابة بشأن مغادرة هاري وميغان للعائلة الملكية

قالت صحيفة  The Daily Mail البريطانية إن الممثلة هاري مارغو روبي قرأت بالنيابة عن براد بيت كلمته قائلة: «يقول إنه سيسمّي هذه الجائزة هاري، لأنه متحمس للغاية لإحضارها معه إلى الولايات المتحدة، تلك كلماته هو لا أنا».

فيما لم يتمالك دوق ودوقة كامبريدج نفسيهما من الضحك بعد أن قرأت مارغو الرسالة، وبدا أن الدوق والدوقة قد أعجبتهما الدعابة، وقد أمكن رؤيتهما يضحكان مع بقية الحضور في مقعديهما.

وحل الأمير ويليام (37 عاماً)، وزوجته كيت ميدلتون (38 عاماً) ضيفَي شرفٍ على حفل توزيع جوائز الأكاديمية البريطانية للأفلام الثالث والسبعين في قاعة رويال ألبرت، وتابعا فوز براد بيت (56 عاماً) بجائزة أفضل ممثلٍ مساعدٍ عن دوره في فيلم Once Upon a Time in Hollywood.

الزوجان ظهرا وهما يضحكان بعد أن أرسل براد بيت رسالته الساخرة التي لمّح فيها لمغادرة هاري وزوجته ميغان العائلة المالكة مؤخراً. 

كما حظيت الكلمة بإعجابٍ هستيريٍ من الحاضرين وهم من النخبة في قاعة رويال ألبرت في لندن فيما سخر من حالة عزوبيته الشهيرة. 

وجاء في الكلمة: «مرحباً بريطانيا، سمعت أنك صرت عزباء مؤخراً، مرحباً بك في نادي العزاب» فيما استمر في إلقاء الدعابات حول هاري وميغان، بعد أن تخليا عن دورهما في العائلة المالكة وانتقلا إلى كندا.

كان هاري قد انتقل الشهر الماضي إلى كندا لينضم إلى زوجته وابنه أرتشي، بعد أسابيع من إعلانهما الصادم نيتهما اعتزال الحياة الملكية.

وقُبيل مغادرته المملكة المتحدة تحدث هاري عن «بالغ أسفه» لتركه العائلة المالكة، لكنه قال إنه وميغان لم يملكا أي خيارٍ آخر سوى التخلي عن الواجبات الملكية التي تمثل عبئاً.

وفي خطابٍ مؤثرٍ ألقاه في حفل عشاءٍ لجمعيةٍ خيريةٍ للأطفال قال الأمير (35 عاماً) إن المملكة المتحدة هي المكان الذي يحبه، وإن ذلك «لن يتغير أبداً».

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى