رياضة

الأمور تزداد تعقيداً.. صدمة مزدوجة لمانشستر يونايتد قبل مواجهة ليفربول في ديربي إنجلترا

يبدو أن الأمور تزداد تعقيداً على فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، فبعد بداية موسم سيئة للشياطين الحمر، يدخل المان يو على مباراة خاصة له في ديربي إنجلترا بأكملها أمام غريمه التقليدي ليفربول، في الجولة التاسعة من عمر البريميرليغ يوم السبت المقبل، وهو ناقص من أهم نجمين بفريقه للإصابة: الإسباني ديفيد دي خيا حارس المرمى، والفرنسي بول بوغبا لاعب وسط الفريق، ليتعرض لصدمة قاسية تربك حساباته قبل القمة المنتظرة.

وتأكَّد غياب دي خيا عن مواجهة ليفربول، بعد تعرضه للإصابة خلال مواجهة منتخب بلاده أمام السويد، أمس الثلاثاء، في إطار تصفيات يورو 2020. وبحسب صحيفة The Sun البريطانية، فإن الجميع في مانشستر يونايتد يخشى أن تتسبب الإصابة في غياب دي خيا مدة طويلة قد تصل إلى شهرين.

وبات النرويجي أولي غونار سولسكاير، المدير الفني لمانشستر يونايتد، مجبَراً على الدفع بسيرجيو روميرو أساسياً في جميع البطولات، ومن شبه المؤكد أن يغيب دي خيا عن مباراة كأس الرابطة الإنجليزية ضد تشيلسي، نهاية أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

في حين يغيب بوغبا عن المباراة بعد عدم تعافيه من الإصابة التي لحقت به في لقاء آرسنال ويونايتد، الذي أُقيم قبل فترة التوقف الدولي وانتهى بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق.

كما أنه غاب عن المشاركة مع منتخب بلاده فرنسا في فترة التوقف الدولي للإصابة نفسها، وهو ما يعني أنه غير متاح تماماً للمشاركة خلال القمة ولو دقائق معدودة، وربما يكون بوغبا جاهزاً للمباريات المقبلة عقب لقاء ليفربول، حيث من المتوقع أن يعود خلال أسبوع آخر إلى الملاعب.

ويعاني يونايتد كثيراً هذا الموسم، حيث يحتل المركز الثاني عشر بجدول ترتيب البريميرليغ برصيد 9 نقاط، بفارق 15 نقطة عن ليفربول صاحب الصدارة، كما يقدم مستوى وأداء هزيلاً رفقة سولسكاير، الذي يتعرض لضغوط كثيرة قد تطيح به خارج أسوار أولد ترافورد في الفترة القادمة.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى