آخر الأخبارالأرشيف

الأقصى في أخطر مرحلة منذ احتلاله والأوضاع تتجه للتصعيد

أكد خطيب المسجد الأقصى د. عكرمة صبري أن الأوضاع في المسجد الأقصى ومحيطه مرشحة لـ”تصعيدٍ خطير”، بفعل السياسات العسكرية والأمنية التهويدية الإسرائيلية.

وأوضح صبري لـ”فلسطين اليوم” ان ما يتعرض له المسجد الأقصى المبارك من مخططات تحاك بليل واعتداءات تهويدية وعسكرية وأمنية هي الأشرس منذ احتلاله عام 1967، مشيرا أن الاحتلال يسعى لفرض سيادته على كامل المسجد الأقصى وتقسيمه مكانياً وزمانيا بين المسلمين واليهود.

هذا وقد اندلعت مواجهات عنيفة اليوم الجمعة في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية و القدس المحتلة استجابة لدعوات يوم الغضب نصرة للمسجد الأقصى المبارك.

وأفاد مراسلنا أن 4 مواطنين أصيبوا خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في عابود شمال غرب رام الله

وأوضح أن مواجهات عنيفة دارت بين الشبان الفلسطينيين وجنود الاحتلال في بلدتي سلواد والعيزرية في القدس المحتلة.

في حين ذكر الهلال الأحمر الفلسطيني أن ثلاثة شبان أصيبوا بالرصاص الحي و15 بالرصاص المطاطي في مواجهات كفر قدوم.

وأشار إلى أن مواجهات عنيفة دارت في حي المصرارة وباب حطة و المجلس، وباب العامود عقب صلاه الجمعة، أمتدت إلى جبل المكبر القريب، وبلدة سلوان جنوب الأقصى المبارك، أصيب خلالها أحد الشبان بالرصاص من النوع المعدني المغلف بالمطاط بالرأس في حي الطور، إلى جانب إصابة العشرات بالغاز المسيل جراء الإطلاق الكثيف لقنابل الغاز و الصوت.

وعلى حاجز قلنديا شمال المدينة أندلعت المواجهات بين قوات الأحتلال و الشبان بعد قمعهم لمسيرة خرجت من رام الله و مخيم قلنديا القريب، أصيب خلالها ثلاثة شبان بالرصاص المطاطي، فيما أعتقل جنود الإحتلال شابين وطفل يبلغ من العمر 13 عاما.

وعلى مفرق الرام شمال القدس المحتلة أيضا أندلعت المواجهات بعد وصول مسيرة للشبان على المفرق و أعتراضهم من قبل الجنود الذين أطلقوا قنابل الغاز المسيل للدموع و الصوت بإتجاههم.

و اندلعت المواجهات أيضا بالقرب من معتقل عوفر غربي مدينة رام الله بعد قمع الأحتلال لمسيرة خرجت من المدينة أنضم إليها الشبان من بلدة بيتونيا القريبة.

وشهد مدخل مخيم الجلزون، شمال مدينة رام الله  و المواجهات الأقوى، بمشاركة أعداد كبيرة من المتظاهرين الذين رشقوا الخجارة و الزجاجات الفارغة باتجاه مستوطنة بيت إيل القريبة.

وأصيب ثلاث شبان وهم ناصر برهم، محمد عبدالله، بشار اشتيوي، خلال مواجهات أندلعت بعد قمع جنود الإحتلال لمسيرة بلدة كفر قدوم الأسبوعية ضد الجدار و الأستيطان بالقرب من مدينة قلقيلية شمال الضفة.

وفي مدينة الخليل جنوبا، أندلعت مواجهات في أعقاب مسيرة خرجت عقب الصلاه نصر للأقصى في قلب المدينة و توجهت إلى شارع الشهداء، حيث قمع الجنود المسيرة بإطلاق كثيف لقنابل الغاز و الصوت بإتجاههم، و الأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط.

وفي بيت لحم جنوب الضفة، حاولت فشلت الأجهزة الأمنية  الفلسطينية من منع مسيرة خرجت باتجاه النقطة العسكرية بالقرب من مسجد بلال بن رباح على المدخل الشمالي لمدينة للمدينة، و أندلعت المواجهات بين الشبان وقوات الأحتلال فور وصلو المسيرة.

وفي مدينة نابلس خرجت مسيرة حاشدة نصرة للأقصى داخل المدينة، وأمتدت إلى حاجز حوارة جنوب المدينة، حيث حاولت الأجهزة الأجهزة الأمنية الفلسطينية منع المشاركين من الوصول إلى الحاجز.

وكانت المسيرات عمت وسط المدن الضفة أبرزها مسيرة خرجت عقب الصلاه في المسجد الأقصى المبرك لحزب التحرير، وأخرى لنساء جابت باحات الأقصى.

فيما خرجت مسيرة دعت لها حركة حماس وسط مدينة رام الله و نابلس و مدينة طولكرم شمالا، والخليل جنوبا.

الاحداث الميدانية في القدس لحظة بلحظة:

– إصابات بالاختناق في جمعة نصرة الأقصى في بلعين

– إصابات بالاختناق خلال قمع الاحتلال لمسيرة سلمية بالخليل

– مواجهات عنيفة بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال في جبل المكبر بالقدس

– إصابة طفل بالرصاص الحي والعشرات بالاختناق في مسيرة كفر قدوم

-مواجهات بين قوات الاحتلال وشبان فلسطينيين في بلدة سلواد

-اندلاع مواجهات عنيفة بالقرب من معتقل عوفر غربي رام الله بعد قمع الاحتلال لمسيرة خرجت من رام الله باتجاهه

-إصابة جندي “إسرائيلي” في مواجهات في المنطقة الجنوبية

– قوات الاحتلال تقتحم قبل قليل بلدة العيزرية 

– الأجهزة الأمنية تمنع مسيرة من التقدم باتجاه النقطة العسكرية شمال بيت لحم 

-بحسب مصادر عبرية أعلامية أكثر من 4000 عنصر أمني و جندي في القدس اليوم

-مواجهات بين جهود الاحتلال وشبان فلسطينيين عقب صلاة الجمعة في باب العامود

– إصابة شاب بالرصاص المطاطي خلال المواجهات المندلعة قرب محطة الباصات في شارع نابلس في  القدس

انطلاق تظاهرة داخل ساحات المسجد الأقصى تنديدا بالاعتداءات الإسرائيلية

– قوات الاحتلال تغلق أبواب المسجد الاقصى في وجه المصلين.

-قوات الاحتلال تشدد إجراءاتها على باب الخليل وباب السلسلة في مدينة القدس المحتلة

-قوات الاحتلال تعتقل شاباً من باب العامود في مدينة القدس المحتلة

-الاحتلال يطلق الرصاص المطاطي وقنابل الصوت في حي راس العامود بالقدس المحتلة

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى