رياضة

الأزمات تحاصر كامب نو.. راكيتيتش ينتقد إدارة برشلونة بسبب «ورطة سيتين» في دوري الأبطال

وجه الدولي الكرواتي إيفان راكيتيتش، نجم وسط برشلونة، انتقاداتٍ مبطنة لإدارة ناديه، بسوء التصرف خلال الميركاتو الشتوي الأخير، ما أسهم في تقلص خيارات المدرب كيكي سيتين في الفترة الحالية، خاصةً مع الإصابات والإيقافات التي يعانيها الفريق، ما وضعه في أزمة حقيقية خلال لقاء الإياب بثمن نهائي دوري أبطال أوروبا أمام نابولي.

وسيواجه برشلونة العديد من الغيابات، فإلى جانب غياب عثمان ديمبلي، ولويس سواريز، وسيرجي روبرتو، وغوردي ألبا للإصابة، لن يشارك أرتورو فيدال وسيرجيو بوسكيتس بسبب الإيقاف.

وعن ذلك قال راكيتيتش خلال تصريحات نقلتها صحيفة Marca الإسبانية: “ما نعاني منه الآن كان معروفاً لدى المسؤولين، نحن أمام أمر واقع، لدينا مباراة مهمة للغاية في العودة”.

وحول مواجهة الذهاب أمام نابولي (1-1)، أجاب: “كنا نعلم أن الأمر سيكون صعباً للغاية، من الصعب اللعب ضد فريق يلعب بالكامل أمام منطقة جزائه، لقد ارتكبنا خطأً وسجلوا”.

وتابع الدولي الكرواتي: “يجب أن نكون واثقين جداً ونستعد جيداً للعودة، أنا مقتنع بأننا سنلعب مباراة رائعة في كامب نو، نأمل في محالفة الحظ لنا في ذلك اليوم حتى نصعد للدور المقبل من البطولة”.

وبخصوص فرص فريقه في إحراز لقب دوري الأبطال، قال راكيتيتش: “كنا أفضل بكثير في السنوات الماضية، ومع ذلك لم نحقق اللقب… دعنا نرى إذا ما كان بإمكاننا الآن تغيير كل هذا، إذا فزنا بسلسلة من 3 مباريات سنحصل على دافع أكبر”.

ويعاني جوسيب ماريا بارتوميو، رئيس نادي برشلونة، من انتقادات واسعة من الجميع لاعبين وجماهير في الفترة الأخيرة، بسبب سياساته وفشله في إدارة عدة ملفات مهمة للفريق الكتالوني، ما أدى به لهذا الحال غير المعتاد للبلوغرانا أو جماهيره طوال السنوات الطويلة الماضية.

وربما يدفع الخروج المبكر من دوري الأبطال إذا حدث أمام نابولي، الرئيس بارتوميو للتنحي عن منصبه، لفشله الكامل في كل الملفات مع برشلونة خلال هذا الموسم، وربما المواسم السابقة أيضاً.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى