آخر الأخبارالأرشيف

اجتماع سري بين السيسي وقيادات يهودية في نيويورك

كشفت صحيفة”جيروزليم بوست” الإسرائيلية، تفاصيل اللقاء الذي دار بين عبد الفتاح السيسي، وقادة الجماعات اليهودية، في نيويورك قبل يومين، في اجتماع مغلق، على هامش مباحثات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأشاد السيسي، خلال اللقاء، بمستوى التعاون بين مصر وإسرائيل، والتنسيق الأمني بين الجانبين لضمان الوضع السلمي، في شبة جزيرة سيناء، كما أثنى على التعاون الوثيق بين بلاده مع الولايات المتحدة وإسرائيل في المعركة ضد الإرهاب في سيناء.

ومن بين الذين حضروا الاجتماع، ممثلين عن منظمة “بناي بريث” الدولية  أقدم منظمة خدمات يهودية في العالم، واللجنة اليهودية الأمريكية، ورؤساء الكونجرس اليهودي العالمي،  فضلا عن عدد من الشخصيات الرائدة في الولايات المتحدة بما في ذلك مسؤولين عسكريين وسياسيين من الولايات المتحدة .

وأشارت الصحيفة، إلى أن سلاح الجو الإسرائيلي يشارك في الهجمات ضد تنظيم “داعش”  في سيناء، وأن  وحدة الاستخبارات العسكرية في الجيش الإسرائيلي “8200 ” تقوم بمساعدة القوات المصرية لجمع وتحليل  المعلومات عن الإرهابيين هناك.

ولفتت الصحيفة، إلى أنه خلال لقاءه مع زعماء اليهود، شرح رؤيته لمصر في المستقبل، وأكد التزامه بحقوق الإنسان والإصلاحات الدينية، “دون أن تشير الصحيفة إلى طبيعة الإصلاحات” كما تحدث عن  الانتخابات المصرية، ودور الشباب في البرلمان.

وأشارت الصحيفة، إلى أن السيسي حث إسرائيل للاستفادة من الفرص الحالية لاستئناف المفاوضات مع الفلسطينيين، مشددا على دور مصر في إستئناف عملية السلام وتحديدا بين إسرائيل والفلسطينيين.

وتعليقًا على ما قاله السيسي، قال المفكر السياسي، جمال أسعد، إن كان عبد الفتاح أشاد حقًا بالتنسيق العسكري بين مصر وإسرائيل في سيناء حسبما قالت جيروزليم بوست، فإن هذا التصرف يدين النظام، لإنه بمثابة تصريح رسمي بمحاربة إسرائيل للإرهاب في سيناء.

وأضاف أسعد في تصريحات خاصة لـ”النبأ” أن مثل هذة التصريحات ليست في صالح النظام، فهو بهذه التصريحات يُجمّل وجه إسرائيل القبيح من جهة، ويهيج الرأى العام ضده من جهة أخري، فكيف يدلي السيسي بمثل هذة التصريحات، ومن المعلوم أن النظام الحالي يتحاشى أى ردود فعل تعاديه.

ومن جانبه علق، أحمد بهاء شعبان، أمين عام الحزب الاشتراكي وعضو سابق بحركة كفاية، إن إرهاب إسرائيل لا يقل خطرًا عن الجماعات الإرهابية التي تحاربها في سيناء.

وأضاف بهاء شعبان، أن إسرائيل تحاول تطويق مصر بشتى الطرق، فهي التى حرضت إثيوبيا في أزمة مياه النيل بين مصر وإثيوبيا، مشددعلى أن الإرهابيون الذين يصابون في سوريا يتلقون العلاج في إسرائيل، فكيف تحارب إسرائيل الإرهاب في سيناء.

وتابع، إسرائيل تريد إضعاف نفوذ مصر في المنطقة، وتريد معاقبة مصر على ثورة 25 يناير، و30 يونيو، حيث أنها كانت تعتبر مبارك كنزًا استراتجيًا.  

ويذكر أن، وفدًا إسرائيليًا، زار مصر سرًا مساء أمس، في زيارة تهدف للتباحث مع مسئوليين مصريين، حول صفقة إسرائيلية لتصدير الغاز الطبيعي إلى مصر

 

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى