لايف ستايل

ابتكروا سحّاب الثياب وقلم الحبر الجاف وفرشاة الأسنان.. مخترعون مغمورون غيّروا العالم

ربما اليوم من السهل أن يتذكر الكثيرون أسماء مخترعين كبار قدّموا للعالم ابتكارات هامة مثل مخترع السيارة أو مبتكر أول حاسوب، أو حتى أول مَن اخترع الطائرة الحديثة، لكن عندما نتأمل ابتكارات صغيرة هامة ومؤثرة.

ربما قد لا نعرف الاسم وراء ظهورها للنور؛ لهذا جمعنا لك في هذا التقرير أسماء مخترعون مغمورون غيّروا العالم باختراعاتهم؛ بداية من اختراع فرشاة الأسنان إلى مخترع لاصق فيلكرو المنتشر في الثياب والأحذية والحقائب الرياضية.

بحسب موقع Learning mind؛ في عام 1770، سُجِنَ أديس في سجن بريطاني للتحريض على أعمال شغب. في ذلك الوقت، كان الناس يستخدمون قطع قماش مع الملح وغبار الفحم لتنظيف أسنانهم. 

صنع أديس ثقباً في قطعة من العظام، ووضع بها بعض خصلات الشعر الخشن، وثبتها بالغراء. وحين أُطلِق سراحه، حقق ثروة من الإنتاج الصناعي لفرش الأسنان. وفي عام 1808، بعد وفاة المخترع، ورث ابنه الشركة، والتي لا تزال تعمل حتى الآن تحت اسم Wisdom Toothbrushes.

قبل هذا الاختراع، اعتاد الناس تناول الأدوية في شكل مساحيق أو قطرات. في عام 1880، اخترع أبجون حبة تذوب بسهولة في المعدة. 

بعد أربع سنوات، ابتكر ماكينة لإنتاج الحبوب بكميات أكبر، وفي عام 1886، أسس شركة Upjohn Pill and Granule Company، واستمرت لأكثر من قرن، وفي عام 1995، دُمجت مع شركة Swiss Pharmacia. وفي وقت لاحق، اشترتها شركة Pfizer. 

صنع وايتكومب جودسون حوالي 30 اختراعاً مسجلاً، أشهرها السحَّاب، والذي حصل على براءة اختراع عام 1892 باسم “مشبك الأحذية”. أمل جودسون أن يُستخدم بدلاً من الأربطة. مات المخترع عام 1909، قبل أن يُعرف اختراعه. 

كانت المرة الأولى التي استخدم فيها السحَّاب في خياطة الزي الرسمي للجيش الأمريكي خلال الحرب العالمية الثانية. وفي عام 1923، أصدرت الشركة الأمريكية BF Goodrich أحذية استخدم فيها مشبك جودسون. وكان ذلك هو الوقت الذي ظهر فيه اسم “السحَّاب”. 

لا يزال اسم مخترع شماعة المعاطف قيد المناقشة. يعتقد كثيرون أن أول نموذج خشبي اخترعه توماس جيفرسون، أحد مؤلفي إعلان الاستقلال الأمريكي. لكن اتفق معظمهم أن الشماعات في شكلها المعاصر من اختراع باركهاوس. 

إذ كان يعمل في مصنع ملابس في مدينة جاكسون، وقرر مساعدة زملائه الذين لم يكن لديهم ما يكفي من سنانير الملابس. أحنى باركهاوس قطعة سلك بحيث يمكن تعليق سترة وسروال، وحصل على براءة اختراع عام 1903. 

طوَّر المهندس والمخترع الأمريكي أول آلة قادرة على تبريد الهواء باستخدام سائل تبريد غير سام وغير قابل للاشتعال. وفي عام 1902، أضاف كارير إليه آلية التحكم في الرطوبة. 

كان هذا أول مكيف هواء في العالم. في عام 1915، أسس المهندس الناجح شركة Carrier Engineering Corporation، التي تبيع أنظمة تكييف الهواء. 

اخترع مورغان نظام التحكم في حركة المرور بعد أن شهد حادث سيارة مروعاً. كانت تعمل يدوياً، وبالإضافة إلى الإشارات “قف” و”انطلق”، كان هناك إشارة “ليقف الجميع”، والتي كانت توقف الحركة تماماً عند مفترقات الطرق. تقدم مورغان للحصول على براءة اختراع عام 1922. 

باع مورغان لاحقاً حقوق الاستخدام مقابل 40 ألف دولار إلى شركة General Electric، التي طورت إشارة المرور الكهربائية. بالإضافة إلى ذلك، صمم المخترع “الغطاء الواقي” الذي كان بداية اختراع قناع الغاز. 

كان لازلو بيرو من مواطني بودابست، وكان يعمل بالصحافة. وفي أحد الأيام، لاحظ أن حبر الطابعة يجف بشكل أسرع ويصنع بقعاً أقل من الحبر المعتاد. قرر بيرو استخدامه في القلم الحبر. لكن محاولته فشلت، لأن الطلاء كان سميكاً للغاية. 

ثم جاء برأس كروي، ودوَّر ووزَّع الحبر بالتساوي على الورق. سُجل الاختراع عام 1938، وبعد سبعة أعوام، اشترى مارسيل بيتش براءة الاختراع، وجعل قلم الحبر علامة تجارية لشركة Bic.

جاءت فكرة فيلكرو أو قفل الخطاف إلى المهندس السويسري جورج دي ميسترال، عندما عاد من تمشية مع كلبه، كان يحتاج لإزالة رؤوس الشوك من شعره. فحصها دي ميسترال تحت المجهر، ورأى سنانير صغيرة. واستخدم المخترع نفس الفكرة في مشبك الخطاف والحلقة. 

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى