كتاب وادباء

إنــجــازات الــســيــد الــرئــيــس

  • إنــجــازات الــســيــد الــرئــيــس

    ……………………………………………

    بقلم الأديب الكاتب

    مؤمن الدش k

    مؤمن الدش

    دعك من الحديث الدائر عبر شاشات التلفاز عن إنجازات السيد الرئيس ، وحلقات الزار المنصوبة ليل نهار لإخراج عفريت الإخوان من أجساد الموهومين بقدرة الرئيس على أن يصنع من قلب الفسيخ شربات ، فالرجل لم يجهدنا كثيرا فى رحلة البحث عن إنجاز واحد فى تاريخه الميمون الذى يمتد لقرابة العامين منذ إنقلاب 3/7 الذى قاد بعده البلاد فعليا ، سواء سرا قبل إنتخابه بطريقة خاطفة أشبه بهدف تم إحرازه من تسلل واضح فى مباراة كرة قدم ، أو علانية بعد إنتخابه على طريقة العمدة بفيلم الزوجة الثانية الذى لم ينتظر حتى أن تنقضى أشهر العدة لزوجة أبوالعلا ، وتزوجها إكراها ووجد من يحلل له تلك الزيجة ، ويقنع أبو العلا بطاعة ولى الأمر ، قائلا له وأطيعوا الله ورسوله وأولى الأمر منكم يا أبو العلا ياولدى ، والذى قام بدوره فى تلك الحالة حزب الزور المعروف بإسم حزب النور ، ، ولاتشغل بالك بفترة رئاسة المأسوف على شبابه عدلى منصور الذى كان يلعب دور المحلل فقط حتى تعود العصمة رسميا فى يد قناوى الذى خطط للزواج من ’’ هنومة ’’ منذ ضربة البداية لثورة يناير ، فلا تشغل بالك كثيرا بالبحث عن إنجاز واحد يتيم للسيد الرئيس، فربما ساورك الشك فى وسط تلك الزفة الإعلامية المفتعلة أنك ربما كنت على خطأ وأسأت الظن وأن للسيد الرئيس إنجازات ، لكنه يخبئها من الأشرار ، دعك من كل هذا فمهما طال بك البحث فلن تصل إلى بر أمان ، أو تلمس بيديك إنجازا ، أو خطوة تثلج صدرك ، فصفحة الرجل من الإنجازات بيضاء ، بل أبيض من الصينى بعد غسيله ، ولكن ،

    ،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

    ولكن ، مامعنى أن تصدر القوات المسلحة كتيبا عن إنجازات الرئيس ، ومامعنى أن يخرج المتحدث العسكرى يشرح ماجاء بالكتيب ويعلن عن توافره بالأسواق ، وما علاقة القوات المسلحة بذلك ، وهل الذى يدير شئون البلاد رئيس الجمهورية بغض النظر عن إختلاف البعض معه أو معارضته أو الطريقة التى أتى بها ، أم القوات المسلحة هى التى تدير شئون البلاد وما الرئيس إلا مندوبا عنها بالإتحادية ، ومامعنى أن يعقد الرئيس إجتماعاته ولقاءاته وحتى حواراته التليفزيونية بإحدى دور القوات المسلحة ، ومامعنى أن تأتى وفود خارجية أو أفراد لزيارة البلاد أيا كانت نوعية الزيارة ، فيحلون ضيوفا على قادة القوات المسلحة فى إحدى الدور التابعة للمؤسسة ، ومامعنى أن يطير وزير الدفاع إلى إحدى الدول ممثلا لمصر متحدثا بإسمها ، ومادور وزير الخارجية إذا فى مثل تلك الزيارات ، وإذا لم يكن من دور لوزارة الخارجية فى هذا الصدد ، فما الداعى لسفرائنا المنتشرين بكل دول العالم والذين معهم من ملحقين دبلوماسيين وتجاريين وثقافيين وسياحيين وما إلى ذلك ، يتقاضون رواتب شهرية بملايين الدولارات ، ويحصلون على إمتيازات معنوية فائقة ، بينما نظرائهم من عامة الشعب حاصلين على درجات علمية تفوق ما حصل عليه هؤلاء من أهل الحظوة ، ومع هذا يبيع بعضهم ’’ الذرة المشوية ’’ على الكورنيش .

    ،، القصد ،،، أفيدونا أفادكم الله ، من الذى يدير شئون البلاد ، رئيس الجمهورية ، أم القوات المسلحة ، فلم يعد هناك مجال لتبييض الوجوه والمراوغة ، أعلنوها صراحة حتى ’’نفضها سيرة ’’ وقولوا للمنومين مغناطيسيا من أتباعكم ، أن الذى يدير شئون البلاد رجل عسكرى بزى مدنى ، وأن الجيش والرئاسة ، رأسين فى جسد واحد . وأعلى مافى خيلكم إركبوه .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى