آخر الأخبار

أنقرة تكشف عن عمق عملياتها العسكرية بسوريا، ودمشق ترفض الحوار مع الأكراد «عملاء واشنطن»

قال وزير الخارجية التركي
مولود تشاووش أوغلو، اليوم الخميس 10 أكتوبر/تشرين اﻷول 2019، إن التوغل التركي لن
يصل إلى أكثر من 30 كيلومتراً في عمق شمال شرقي سوريا، مع تقدم القوات التركية ضد
مسلحين أكراد بالمنطقة لليوم الثاني.

وأضاف تشاووش أوغلو في
تصريحات لمحطة «سي إن إن ترك»، أن التهديد الأمني الذي تقول تركيا إنها
تواجهه من وجود مسلحين أكراد على حدودها، سينتهي إذا تم تطهير المنطقة من
المسلحين.

وقال: «عندما نتوغل
لعمق 30 كيلومتراً في المنطقة الآمنة.. سيتم القضاء على الإرهاب».

وأضاف تشاووش أوغلو أن
تركيا لديها الحق في استخدام المجال الجوي فوق سوريا في إطار حملتها، وقال:
«لدينا الحق في استخدام هذا المجال الجوي… هذا المجال الجوي ليس ملكاً
للولايات المتحدة. ليس لديها حق في السيطرة على هذا المجال الجوي».

وفي تصريح جديد من دمشق،
قال نائب وزير خارجية النظام السوري إن القوات التي يقودها الأكراد أعطت تركيا
ذريعة «غزو» شمال سوريا، و «عملاء واشنطن لا مكان لهم على التراب
السوري».

وأضاف أن دمشق غير مستعدة
لفتح حوار مع قوات كردية -تدعمها أمريكا- «انفصالية» و «خانت»
بلادها.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى