منوعات

أمينة خليل تحتفل بخِطبتها وسط أجواء عائلية.. ورواد تويتر: “اللي قادرة ع التحدي والمواجهة اتخطبت” (صور)

تصدر اسم الفنانة المصرية أمينة خليل موقع تويتر، بعد أن كشفت وسائل إعلام مصرية أن الممثلة احتفلت بخِطبتها من رجل الأعمال عمر طه، مساء الأربعاء 15 يوليو/تموز 2020، في أجواء عائلية اقتصرت على الأهل والمقربين، مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية، مضيفة أنه من المقرر أن يتزوج العروسان مطلع العام المقبل.

رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا صوراً لخطبة الفنانة، التي أكدتها وسائل إعلام مصرية، في حين التزمت خليل الصمت، ولم تعلق على أي من حساباتها المعتمدة حول حقيقة الأنباء التي تتحدث عن خطبتها. 

وسائل إعلام مصرية نشرت مجموعة من الصور التي جمعت العروسين قبل خطبتهما، بحضور عدد من نجوم الفن والمجتمع، في مقدمتهم عمرو دياب، والفنانة دينا الشربيني، في حين لم تنشر الفنانة أي تعليق عن الأمر.

فيما تداول مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لأمنية خليل وهي تجلس بجانب خطيبها، بينما هو يضع خاتماً في إصبعها.

فيما أفادت وسائل إعلام بأن خطيب الفنانة خليل يعمل مهندساً معمارياً، وربطته بأمينة علاقة صداقة قبل الخِطبة،  وصديق مقرب من الفنان عمرو دياب، ويهوى الصيد، وخاصة صيد البط.

خبر خِطبة الفنانة تصدر موقع تويتر في مصر، إذ راح البعض يهنئ الفنانة، فيما تساءل البعض عن هوية خطيبها، فيما راح البعض يسخر من شخصيتها في مسلسلها “ليه لأ” التي لعبت فيه دور شابة مثقفة ومستقلة ووجهت فيه رسالة ضمنية للنساء تدعوهن للاستقلالية والتحرر.

إذ كتب مغردون: “اللي قادرة ع التحدي والمواجهة اتخطبت” في إشارة منهم إلى جينيريك المسلسل. 

اللي قادرة ع التحدِي وعَ المواجهة اتخطبت يا جماعة!#امينه_خليل pic.twitter.com/6Scnjh8HkV

فيما دافع البعض عن الفنانة، مشيرين إلى أنه لا علاقة لها بالشخصية التي جسدتها بالمسلسل.

يشار إلى أن أمينة خليل عُرض لها مسلسل “ليه لأ”، المسلسل يدور فى إطار اجتماعي يناقش جيل الثلاثينات من العمر وخلق ‏مساحة من الاستقلال وحرية اتخاذ القرار، وصراع ما بين التشبث بالتقاليد ‏وبين الرغبة في التجديد ولو كانت مخاطرة‎.‎

والمسلسل من تأليف ورشة سرد، تحت إشراف السيناريست مريم نعوم، سيناريو وحوار دينا نجم ومجدي ‏أمين، وبطولة هالة صدقي وشيرين رضا ومحمد الشرنوبي ومريم الخشت ‏وهاني ‏عادل وعمر السعيد وناردين فرج، ومن إخراج مريم أبوعوف‎.‎

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى