لايف ستايل

أمور شائعة قد تدمر لون شعركِ بعد الصبغ.. هكذا تحافظين عليه

حينما تلجئين إلى صبغ شعرك، فأنتِ حتماً تريدين الحفاظ على لونه الجديد أطول فترة ممكنة دون تغيير درجته أو ضياعها بالكامل. لا يعتمد ثبات لون الشعر الجديد على نوع ودرجة الصبغة فحسب، بل طريقة تعاملك مع شعرك لها النصيب الأكبر.

فهناك العديد من الأشياء الروتينية التي تقومين بها، ولكن من شأنها أن تساعد في زوال وتغيير لون الشعر بعد صبغه بفترة قصيرة.  

ونتعرف هنا على أكثر الأشياء الشائعة التي تسهم في تغيير لون الشعر 

يعد الماء أسوأ شيء للشعر المصبوغ، لأنه يزيل الصبغة، خاصة الحمراء منها، ويصبح لون الشعر باهتاً. ناهيك عن أن الماء يمكن أن يحتوي أيضاً على معادن قاسية بإمكانها أن تغير لون الشعر.

الخيار الأفضل لذلك تجنب غسل الشعر باستمرار، ولكن لأن هذا صعب جداً، فبإمكانك اللجوء إلى حيلة بسيطة، قبل غسل الشعر ضعي عليه زيت جوز الهند الذي سيمنع شعرك من امتصاص المزيد من الماء.

يسير الشامبو جنباً إلى جنب مع الماء، وعند الإكثار من استخدامه، فأنتِ بذلك تتخلصين من لون شعرك تدريجياً. بعض أنواع الشامبو تحتوي ضمن مكوناتها الكبريتات، والتي تعمل على إزالة لون الشعر.

لمنع تغيُّر لون الشعر عند غسله بالشامبو ينبغي أولاً تقليل عدد مرات استخدامه، كما يفضل اختيار نوع خالٍ من الكبريتات، وهو مصنّع خصيصاً للشعر المصبوغ.

كذلك، تجنبي وضع الشامبو على شعرك عقب استخدام الصبغة لمدة 72 ساعة كاملة، حيث يستغرق إغلاق طبقة البشرة في الشعر ما يصل إلى 3 أيام تقريباً، مما يحبس اللون بالداخل، ويتيح للون الجديد عمراً أطول. 

زيادة درجة الحرارة على الشعر تزيد من احتمال التلف والبهتان، فالحرارة تغيّر لون الشعر. كما أن غسل الشعر بالماء الساخن يفتح بشرة الشعرة (طبقة الشعر الخارجية)، مما يسهل تسرب جزيئات اللون إلى خارج الشعر.

وللحفاظ على شعرك من الحرارة، اغسليه بماء معتدل الحرارة، واستخدمي مجفف الشعر ذا الهواء البارد لتجفيف شعرك، وإن لم تتمكني من ذلك يمكنك وضع رذاذ واقٍ من الحرارة قبل استخدام المجفف الساخن أو مكواة الشعر.

لا يقتصر الأمر على عامل الحرارة عندما يتعلق الأمر بتأثير الشمس على الشعر، بل هناك أيضاً مشكلة الأشعة فوق البنفسجية. أنت تعرف بالفعل أنها يمكن أن تؤثر على بشرتك، لكنها يمكن أن تسبب مشكلة بنفس القدر للون الشعر أيضاً، مما يتسبب في التلاشي وتغييرات في درجات اللون.

يمكنك منع تأثير الشمس على شعرك من خلال ارتداء القبعات والأوشحة لحمايته أثناء الذهاب إلى الخارج. يمكنك أيضاً استخدام منتجات تصفيف الشعر التي تحتوي على واقيات من الأشعة فوق البنفسجية.

إذا كنتِ تستخدمين حمامات السباحة، فأنتِ معرّضة لفقدان لون شعرك جرَّاء تعرُّضه لمادة الكلور الموجودة في المسبح.

إذا لم تتمكني من تجنب استخدام حمامات السباحة فيمكنك خلط بعضٍ من منعم الشعر في زجاجة مع بعض الماء، ثم ضعي منه على شعرك لتُشبعيه تماماً قبل النزول إلى الماء. 

سيعمل هذا الخليط على إنشاء طبقةٍ واقية على الشعر، مما يقلل من كمية الكلور التي يمكنها اختراق الشعرة، وبالطبع عليكِ ألا تنسي شطف شعرك بالماء العذب فور الخروج من المسبح.

كذلك، اختيارك لمنعّم الشعر المصنوع خصيصاً للشعر المصبوغ يساعدك على الحفاظ على درجة لون ثابتة، سواء استخدمتِه بطريقتك المعتادة أو بالطريقة المذكورة هنا لمنع تأثير الكلور.

من الممكن أن تضعي على شعرك زيت جوز الهند وزيت الزيتون بدلاً من منعّم الشعر، لخلق طبقة واقية حول الشعر قبل القفز إلى المسب

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى