رياضة

“أفكاري ستطور الكرة بإسبانيا”.. كاسياس يسخر من فوز «بطل كأس العالم» بالكرة الذهبية

سخِر الإسباني إيكر كاسياس، أسطورة ريال مدريد وحارس بورتو السابق، من زميله السابق بالميرينغي، الإيطالي فابيو كانافارو بطل كأس العالم 2006 وصاحب الكرة الذهبية للعام نفسه، حيث أكد أنه لم يكن يستحق تلك الجائزة وأنهم منحوها له وهم “معصوبو الأعين”.

وذكرت صحيفة Marca الإسبانية، المناظرة التي قامت بين الثنائي، على حسابهما بموقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”، وركزت على مَن حصد بطولات أهم خلال مسيرته.

وقال كاسياس: “أتذكر عندما فازت إسبانيا بيورو 2008، كنت تقول لا، لم تفز بعدُ بالجائزة الكبرى والأكثر تقديراً في عالم الرياضة (كأس العالم)، بعد ذلك بعامين، كان أول شخصين اتصلت بهما عقب الفوز بالمونديال هما أنت وروبرتو كارلوس، وقلت لك: الآن أنا في مستواك نفسه، ثم تفوقت عليك”.

وردَّ كانافارو على كاسياس بأنه لا يزال يفتقد الكرة الذهبية، التي حصدها المدافع الإيطالي عام 2006، ليجيب كاسياس مازحاً: “نعم. أعرف، لكنهم منحوك الكرة الذهبية وهم معصوبو الأعين”.

ثم تطرق إلى ترشيحه لانتخابات الاتحاد الإسباني لكرة القدم، وقال إنه ينتظر انتخابات صعبة على منصب رئيس الاتحاد، وردَّ الحارس الإسباني على مزاح كانافارو بشأن الروح التنافسية له ورغبته في القتال دائماً من أجل الأعظم: “كل شيء صعب، ولكن نعم يمكننا مساعدة كرة القدم بالأفكار الجديدة التي نمتلكها، ولنرَ ما سيحدث”.

وتابع: “الاسم وحده لن يفوز في الانتخابات بهذه الحالة، هذه الانتخابات صعبة، وسنتحدث مع الجميع عندما نمتلك الفرصة، سنخرج للبحث عن الأصوات، وبعد ذلك سنرى ما سيحدث”.

ودعم كانافارو ترشُّح كاسياس لهذا المنصب، قائلاً: “إذا كانت لديك القدرة على التعامل مع هذا الأمر، الذي لا يعد سهلاً، فعليك القيام بذلك، لأنني واثق بأنه بإمكانك مساعدة عالَم كرة القدم الإسبانية والأوروبية بفضل خبراتك”.

واختتم المدافع الإيطالي حديثه قائلاً: “الاسم هنا لا يهم، لكونك كاسياس، ولكنك مررت وعشت خبرات وتجارب في ريال مدريد ومنتخب إسبانيا تساوي الكثير”

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى