رياضة

أعمل لمستقبل يونايتد.. سولسكاير يمدح «جوهرة مانشستر» ويؤكد أنه سيكون أسطورة الفريق

أكد النرويجي أولي غونار سولسكاير مدرب مانشستر يونايتد، أن لاعبه الواعد ميسون غرينوود يملك كل متطلبات النجاح، لكنه يحتاج إلى الوقت من أجل التألق، وذلك بعد أن سجل النجم الشاب صاحب الـ18 عاماً، تسعة أهداف مع يونايتد في كل المسابقات ويتصدر قائمة هدافي النادي في الدوري الأوروبي برصيد أربعة أهداف.

وأسفر صعود غرينوود القوي إلى مطالبة البعض بانضمامه إلى تشكيلة منتخب إنجلترا الأول في بطولة أوروبا المقبلة، لكن سولسكاير قال إن لاعبه الواعد يحتاج أولاً إلى الوقت للتركيز على تطوير مستواه.

وقال المدرب في تصريحات نقلتها صحيفة The Sun البريطانية: «أعتقد أن ميسون سيملك مسيرة كبيرة وطويلة، سيكون أسطور ليونايتد، دعوا الفتى يتأقلم أولاً قبل الحديث عن انضمامه لمنتخب إنجلترا واللعب في بطولة أوروبا».

وأضاف: «يجب أن ينصب تركيزه على اللعب معنا لفترة أطول وتطوير مستواه، ثم سيحدث ذلك بشكل تلقائي (ينضم لإنجلترا)، إنه انضم لتوه لتشكيلة منتخب تحت 21 عاماً».

ورغم فقدان ثنائي الهجوم روميلو لوكاكو وأليكسيس سانشيز، بانتقالها إلى إنتر ميلان في بداية الموسم، نجح الثلاثي غرينوود وماركوس راشفورد وأنطوني مارسيال في قيادة خط الهجوم، لكن سولسكاير رفض أن يحظى هو بالإشادة على مستويات لاعبيه.

وشارك راشفورد في مباراته رقم 200 مع يونايتد مطلع الأسبوع الجاري وسجل 22 هدفاً مع ناديه ومنتخب بلاده هذا الموسم بينما هز مارسيال الشباك 11 مرة في كل المسابقات.

وقال المدرب النرويجي: «لا أريد أن أنال الإشادة، هم يعملون بجدية لتطوير مستواهم.. ميسون في موسمه الأول لذا فإن تسجيل تسعة أهداف في 20 مباراة هو أمر رائع، ماركوس يتطور باستمرار وأنطوني غاب لثمانية أسابيع، أنا معجب بهم وهم يعملون بجدية، نريد ثبات المستوى وسنرى المزيد منهم».

وأكد أن القائد آشلي يونغ قد يغيب بسبب الإصابة، لكنه يأمل أن يتمكن المدافع إيريك بايلي، الغائب منذ يوليو/تموز بسبب إصابة بالركبة، أن يكون لائقاً لمواجهة ليفربول متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز يوم الأحد المقبل.

واختتم مهاجم يونايتد السابق حديثه قائلاً: «بايلي يقترب جداً وربما يعود مطلع الأسبوع المقبل، سيخوض فريق الرديف مباراة الكأس اليوم وأتمنى أن يستطيع اللعب لمدة 90 دقيقة، لذا ربما يكون جاهزاً لمباراة ليفربول».

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى