منوعات

“أصبتُ بكورونا، لا انتظروا إنها كذبة أبريل”.. غضب من مغني في كوريا الجنوبية بسبب ادعائه المرض

اعتذر أحد أشهر نجوم البوب في كوريا الجنوبية عن ادعائه إصابته بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) مزحة منه لتكون “كذبة أبريل”.

إذ كتب المغني كيم جايجونغ عبر حسابه على إنستغرام أنه يرقد في المستشفى بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد إثر تجاهله تحذيرات الحكومة و”العيش بلامبالاة”.

ثم بعد تعاطف الجمهور معه وتمنيهم له الشفاء، نشر مغني البوب منشوراً آخر يقول إن الخبر مجرد مزحة، أراد به توعية الناس حول الفيروس، وفق تقرير صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية.

ورغم حذف المغني الذي له عشرات الأغاني المترجمة للعربية منشور المزحة واعتذاره اللاحق، لكن المزحة جاءت بنتائج سلبية، إذ استهجن عدد كبير من متابعيه البالغ عددهم 1.9 مليون شخص، مثل هذا النوع من الأكاذيب في ظل الأوضاع الخطيرة حالياً، واعتبروه أمراً مخيباً للآمال.

برر المغني البالغ عمره 34 عاماً مزحته بأنه خائف من احتمال أن تضرب البلاد موجة ثانية من انتشار الفيروس بسبب الأنشطة في الأماكن المفتوحة والاتصال في الأماكن المغلقة، وعبر عن اعتذاره الشديد لما كتبه وأنه لم يدرك أنه لن يكون صحيحاً.

لا تعتبر المزحة جديدة على المغني الشاب الذي له تاريخ طويل من تدبير المقالب للجمهور، فبالتزامن مع مطلع أبريل/نيسان في أعوام سابقة ادعى مرة التظاهر بالإغماء خلال حفل موسيقي، ثم أعلن في حفل آخر عن خطط زواج تبين لاحقاً أنها غير حقيقية.

يأتي ذلك في الوقت الذي سجلت فيه المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها 89 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، الخميس 2 أبريل/نيسان، ليصل العدد الإجمالي إلى 9976، فيما تعافى 5828 من الفيروس، في حين لا يزال 4148 يتلقون العلاج.

كانت كوريا الجنوبية من أوائل الدول التي أصابها الوباء الذي تسبب في وفاة 165 شخصاً هناك حتى الآن، لكن الحكومة كافحت الانتشار السريع للفيروس بمجموعة من الإجراءات السريعة شملت فرض حجرٍ صحي.

عودة إلى الفيروس المستجد، فقد أصاب حتى مساء الأربعاء 1 أبريل/نيسان، قرابة 927 ألفاً حول العالم، توفي منهم أكثر من 46 ألفاً، فيما تعافى حوالي 193 ألفاً.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى